هنية يعود لغزة: لقاءات مثمرة مع المسؤولين المصريين

هنية يعود لغزة: لقاءات مثمرة مع المسؤولين المصريين
هنية لدى عودته إلى غزة، اليوم (أ.ف.ب)

عاد نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، ظهر اليوم الجمعة، إلى قطاع غزة عبر معبر رفح البري.

وعاد هنية بعد غياب عن القطاع دام قرابة 5 أشهر برفقة عائلته ومرافقيه إضافة لروحي مشتهي عضو المكتب السياسي لحركة حماس.

وكانت حماس أعلنت أن وفدا يترأسه هنية، اختتم زيارة إلى مصر، استغرقت عدة أيام، عقد خلالها سلسلة من "اللقاءات المثمرة" مع المسؤولين المصريين.

وقالت الحركة في بيان اليوم، إنه جرى الاتفاق على استمرار اللقاءات والتشاور المشترك بين الطرفين بشأن التطورات الجارية على صعيد القضية الفلسطينية.

وغادر هنية قطاع غزة في 5 أيلول/سبتمبر الماضي عبر معبر رفح البري، الواصل مع مصر، متوجها إلى السعودية لأداء فريضة الحج، قبل أن يتوجه عقب ذلك إلى قطر ومن ثم إلى مصر.

ومؤخرا، تحدثت وسائل إعلام عن أن خروج هنية من قطاع غزة إلى قطر، يهدف إلى إقامته فيها، تمهيدًا لخلافة رئيس المكتب السياسي للحركة، خالد مشعل، في الانتخابات الداخلية للحركة المقررة العام الجاري.

غير أن حماس نفت في بيان أصدرته بتاريخ 18 أيلول/سبتمبر الماضي خروج هنية من غزة بهدف الإقامة في الخارج وقالت إنه سيعود بعد الانتهاء من زيارته.

وأعلنت حركة حماس في مطلع نيسان/أبريل 2013 عن انتخاب هنية، نائبًا لمشعل.

وتجري الانتخابات الداخلية لحركة حماس كل 4 سنوات، بطريقة سرية، ويتم خلالها اختيار أعضاء ورئيس المكتب السياسي، ولم يعلن حتى اليوم عن الأسماء المتنافسة على شغل تلك المناصب بشكل رسمي من جانب الحركة.

ملف خاص | الإجرام المنظم: دولة داخل الدولة