استشهاد فتى بنيران الاحتلال بمواجهات في مخيم جنين

استشهاد فتى بنيران الاحتلال بمواجهات في مخيم جنين
(أ.ف.ب.)

استشهد الشاب محمد محمود أبو خليفة (16 عاما) وأصيب شابان آخران برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات وقعت في مخيم جنين فجر اليوم، الأحد. ويشهد مخيم جنين مواجهات مع قوات الاحتلال منذ عدة أيام.

الشهيد محمد أبو خليفة

ونقلت وسائل إعلام فلسطينية عن شهود عيان قولهم إن 'مستعربين' تسللوا للمخيم بلباس مدني وسيارة مدنية قبل أن يتم اكتشاف أمرهم قرب المستشفى الحكومي، حيث أعقب ذلك اقتحام عشرات الآليات العسكرية ووحدات مشاة للمخيم من ناحية حارة السمران ومنطقة الجابريات وواد برقين.

وأضاف شهود العيان أن الشبان والمقاومين في المخيم تصدوا لقوات الاحتلال وأطلقوا النار وألقوا قنابل محلية الصنع باتجاه هذه القوات، لكن لم ترد أنباء عن إصابات في صفوف جنود الاحتلال.

وأكد شهود العيان أن قوات الاحتلال أطلقت الأعيرة النارية بشكل هستيري، ما أدى إلى استشهاد الشاب أبو خليفة وإصابة خمسة فلسطينيين بينهم الشابان إسلام ومتين ضبايا برصاص في الظهر والأطراف، نقلا على أثرها للمستشفى لتلقي العلاج. وانسحبت قوات الاحتلال من المخيم وسط أجواء من الوتر الشديد.