المستوطنون يواصلون اعتداءاتهم على الفلسطينيين

المستوطنون يواصلون اعتداءاتهم على الفلسطينيين
قوات الاحتلال تغلق الطرق لحماية المستوطنين

واصل المستوطنون في الضفة الغربية، اليوم السبت، اعتداءاتهم على المواطنين الفلسطينيين في مناطق مختلف بالضفة الغربية، ومحاولات افتحام بلدات وسلب أراضي.

واعتدى مستوطنون من مستوطنة 'يتسهار' جنوب نابلس، مساء اليوم السبت، على المواطن سليم سلامة من بلدة حوارة بالضرب.

وقال مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة غسان دغلس، إن مجموعة من المستوطنين حاولوا اقتحام بلدة حوارة من الجهة الغربية، وتصدى لهم المواطنون لكنهم تمكنوا من تحطيم زجاج عدد من السيارات بالحجارة.

وواصل مستوطنون اعتداءاتهم على الرعاة في الأغوار الشمالية.

وقال الخبير في شؤون الاستيطان والانتهاكات الاسرائيلية، عارف دراغمة، مساء اليوم السبت، إن مستوطنين أقاموا معرشات في أراضي المواطنين منذ أشهر، في خربة 'مزوقح' وخلة 'حمد'، يواصلون طردهم لأصحاب الماشية والرعاة من مراعي الأغوار.

وأغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم السبت، طريقين زراعيين في أراضي بلدة الخضر، جنوب بيت لحم.

وأفاد منسق لجنة مقاومة الجدار والاستيطان في الخضر، أحمد صلاح، بأن قوات الاحتلال أغلقت طريقين زراعين بالسواتر الترابية والمكعبات الإسمنتية في أراضي منطقة 'الثغرة' غرب البلدة، قرب مستوطنة 'دانيال' المقامة على أراضي المواطنين.

وتابع صلاح أن هذا الإجراء التعسفي يأتي بعد التعديات المتكررة من قبل المستوطنين تحت حماية جنود الاحتلال، الأمر الذي سيصعب على المزارعين الوصول إلى أراضيهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018