هدم منزلين بالقدس وإخطارات هدم 17 منزلا بسلوان

هدم منزلين بالقدس وإخطارات هدم 17 منزلا بسلوان

أقدمت جرافات البلدية بالقدس المحتلة ترافقها قوات معززة من الشرطة وحرس على الحدود فجر اليوم الثلاثاء، منزلين سكنيين قيد الإنشاء في بلدة العيساوية شرق القدس.

وبحسب عضو اللجنة الشعبية في العيساوية، محمد أبو الحمص، فإن طواقم بلدية الاحتلال ترافقها جرافات والقوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة اقتحمت منطقة الخروبة في البلدة، وحاصرت المنزلين قيد الإنشاء لعائلة مصطفى وشرعت بهدمهما، بذريعة البناء دون ترخيص.

وخلال الأيام الأخيرة، صعدت قوات الاحتلال من هدم المنشآت والمنازل الفلسطينية في مناطق مختلفة في القدس، حيث هدمت بناية سكنية قيد الإنشاء في بيت حنينا بحجة البناء دون ترخيص، وتعود البناية للمواطن أيمن أبو ارميلة، وهي قائمة منذ 14 عاما، مكونة من 3 طوابق، حيث اعتقل صاحبها لمدة عام لعدم تمكنه من دفع مخالفة بناء قيمتها 850 ألف شيكل فرضت عليه.

وسبق أن قام أفراد من عائلة قراعين بهدم منشأة في بلدة سلوان بأنفسهم، بقرار من بلدية الاحتلال، تفاديا لدفع غرامات مالية.

كما ووزعت طواقم البلدية برفقة القوات الإسرائيلية أوامر هدم على منشآت سكنية ومخزن في بلدة سلوان، بحجة البناء دون ترخيص، حيث تم توزيع 17 إخطارا لهدم منازل تعود لعائلات الرويضي والقاضي والعباسي والشلودي وحمدان، وتأوي المنازل 118 فردا معظمهم من النساء والأطفال.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة أن قوات الاحتلال برفقة طواقم البلدية اقتحمت عدة أحياء في بلدة سلوان، وانتشرت في عدة مناطق وقامت بتصوير المنشآت بطريقة عشوائية إضافة إلى تصوير الشوارع ومداخلها، وركزت بشكل خاص على البستان وأطرافه وحي وادي حلوة وعين اللوزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018