استشهاد عامل فلسطيني خلال ملاحقة جنود الاحتلال له

استشهاد عامل فلسطيني خلال ملاحقة جنود الاحتلال له

استشهد الشاب ربيح ناجح سلمان عسكر (20 عاما)، عند منتصف الليل، خلال مطاردته من قبل قوة عسكرية للاحتلال له غربي سلفيت شمالي الضفة الغربية، وذلك خلال محاولته دخول البلاد دون تصاريح من أجل العمل.

ومن المفترض أن يتم ظهر اليوم الثلاثاء تشييع جثمان عسكر، وهو أحد سكان مخيم عسكر للاجئين قرب نابلس.

وبحسب إفادات شهود عيان، فإن الشاب الذي كان برفقة مجموعة من الأشخاص بالقرب من سلفيت، بقصد الدخول إلى إسرائيل للعمل دون أن يكون بحوزتهم تراخيص وتأشيرات دخول.

وشرع جنود الاحتلال الإسرائيلي بملاحقة العمال الفلسطينيين غربي مدينة سلفيت، وكان الشاب ربيع أحد هؤلاء العمال، حيث سقط من علو مرتفع خلال ملاحقته، إذ قفز عن الجدار العنصري بالقرب من قرية الزاوية غرب سلفيت، وأثناء مطاردته من قوات الاحتلال سقط عن ارتفاع (50 مترا) في إحدى الكسارات، وتم نقله إلى مستشفى رفيديا الحكومي في نابلس، لكنه وصل متوفيا.

وفي ظل نسبة الفقر المرتفعة في الضفة الغربية، يضطر الكثير من العمال الفلسطينيين إلى الدخول إلى البلاد دون تراخيص للعمل هناك، وكسب قوت يومهم.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018