العليا تؤجل النظر بهدم وتشريد تجمع الخان الأحمر

العليا تؤجل النظر بهدم وتشريد تجمع الخان الأحمر

قررت المحكمة العليا الإسرائيلية تأجيل النظر في أوامر هدم مدرسة وإخلاء تجمع الخان الأحمر حتى يوم الخميس القادم، وذلك في أعقاب ضغوط أوروبية.

وقال الناطق الاعلامي باسم أهالي منطقة الخان الأحمر، عيد جهالين، إن المحكمة قررت تأجيل النظر في أوامر الهدم التي تستهدف عددًا من المنشآت في المنطقة حتى الخميس القادم.

وأكد جهالين في بيان له، أن القضية سياسية وليست قانونية، ولهذا تعمدت المحكمة التأجيل لفترات زمنية قصيرة خلافا لقضايا أخرى، مضيفا 'مازال التحرك قانونيًا من جانبنا أمرا صعبا ومعقدا بسبب قصر المدة.

وأضاف أن تجمع الخان الأحمر يعتبر عصب التجمعات الأخرى، كونه يضم مدرسة وعيادة طبية، موضحا أن الهدف الإسرائيلي من وراء هدم هذا التجمع هو تفريغ المنطقة من سكانها الفلسطينيين، تمهيدا لضم مستوطنة 'معاليه أدوميم' للسيادة الإسرائيلية.

وأوضح أن وفدا من الكونغرس الأميركي زار التجمع قبل أسبوعين، ووعد بمناقشة قضية التجمع مع السفارة الأميركية في تل أبيب، داعيا المؤسسات الدولية للوقوف إلى جانب أهالي التجمع المهددين بالترحيل، والضغط على إسرائيل لحملها على التراجع عن قرار الهدم.

يذكر أن عدد سكان هذا التجمع يبلغ حوالي 180 نسمة، ويضم حاليا مسجدا ومدرسة ابتدائية وعيادة طبية تقدم خدماتها لسكان التجمعات المجاورة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018