الاحتلال يعتقل 4 شبان ويحطم مركبات في سلواد

الاحتلال يعتقل 4 شبان ويحطم مركبات في سلواد
( صورة توضيحية)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الجمعة، أربعة مواطنين من بلدة سلواد شرقي محافظة رام الله والبيرة.

وقالت مصادر فلسطينية إن قوات معززة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة واعتقلت أفرادا من أسرة الشاب، مالك حامد، منفذ عملية الدهس التي وقعت، الخميس، قرب مستوطنة 'عوفرا' شمالي رام الله بالضفة الغربية المحتلة، وأدت الى مقتل جندي إسرائيلي وإصابة آخر.

وأوضحت المصادر أن الاحتلال اعتقل والد الأسير مالك حامد، وشقيقه موسى، كما أخذت قياسات المنزل تمهيداً لهدمه.

كما أفادت باعتقال الشابين، محمد عمر حامد، ومعتصم عبد المجيد حماد، ومصادرة مركبة الأخير.

إلى ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال أيضاً منزل الأسير، مؤيد حماد، وقامت بتحطيم عدد من مركبات المواطنين في البلدة بالاستعانة بجرافة عسكرية.

من جهة أخرى، أفاد محامي الأسير، مالك حامد، إثر زيارة أجراها له في مركز تحقيق المسكوبية حيث يُحتجز، 'أنه تعرض للضرب على يد قوات الاحتلال، وقد قاموا بتعريته أثناء عملية اعتقاله، مشيراً إلى أنه لم يتعرض للاصابة'.

يشار إلى أن الأنباء الأولية، أمس الخميس، تحدثت عن استهدفه بالرصاص مما أدى لإصابته بجراح، قبل اعتقاله.