الخليل: إصابة طفل واختطاف مستعربين لخمسة شبان

الخليل: إصابة طفل واختطاف مستعربين لخمسة شبان

قالت تقارير فلسطينية وشهود عيان، مساء اليوم الجمعة، إن قوات الاحتلال اطلقت النار على طفل فلسطيني، فيما اختطفت وحدة مستعربين خمسة شبان في منطقة المستشفى الحكومي في وسط الخليل، خلال مواجهات اندلعت في أعقاب مظاهرة داعمة للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال. 

ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية 'وفا' عن مصادر أمنية قولها إن 'قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، خلال المواجهات التي اندلعت وسط المدينة، ما أدى لإصابة الطفل مؤمن عويضة مسك (14 عاما) بعيار حي في قدمه، إضافة لإصابة آخرين بحالات اختناق'.

وأضافت أن جنود الاحتلال اعتدوا على الشابين تيسير محمد عويوي (18 عاما) ويعقوب مصطفى القواسمي (18 عاما)، ما أدى لإصابتها بجروح ورضوض نقلا إثرها للمستشفى، في حين اختطفت قوة من 'المستعربين' خمسة شبان، خلال المواجهات التي اندلعت وسط المدينة.

من جانبها، ذكرت وزارة الصحة، في بيان لها، أن قوات الاحتلال أطلقت قنبلة صوت تجاه مستشفى الخليل الحكومي، من خارج أسوار المستشفى، ما أدى لتحطم باب قسم الطوارئ، مؤكدة عدم وقوع إصابات بين صفوف الطواقم الطبية أو المراجعين.

ارتفعت حصيلة الإصابات بين الفلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي إلى نحو 55 إصابة، في المواجهات مع قوات الاحتلال التي سعت لقمع المسيرات والمظاهرات التي عمت مختلف مناطق الضفة الغربية المحتلة، اليوم الجمعة، دعماً للاسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.