شرطة الاحتلال تعتقل وتعتدي على حراس المسجد الأقصى

شرطة الاحتلال تعتقل وتعتدي على حراس المسجد الأقصى

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، ثلاثة حراس في المسجد الأقصى، واعتدت على عدد آخر بالضرب، في وقت اقتحم فيه مئات المستوطنين المسجد.

وقال مسؤول الإعلام في دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس، فراس الدبس، في تصريح صحفي مكتوب إنه 'تم اعتقال ثلاثة حراس وإصابة مجموعة منهم بعد أن قامت القوات الخاصة وشرطة الاحتلال بالاعتداء عليهم داخل باحات الأقصى'.

وأضاف أنه 'تم الاعتداء والاعتقال بعد أن قام متطرف بإلقاء نفسه على الأرض، وحاولت مجموعة أداء صلوات بشكل جماعي'.

وأشار الدبس إلى أن الحارس، عرفات نجيب، نُقل الى المستشفى بعد الاعتداء عليه من قبل الشرطة داخل المسجد.

ولفت إلى أن ٧٠٨ من 'المستوطنين المتطرفين'، اقتحموا المسجد في الفترة الصباحية اليوم.

وجاءت الاقتحامات بالتزامن مع ذكرى مرور 50 عاما على احتلال القدس.

ويقتحم المستوطنون المسجد من خلال باب المغاربة، في الجدار الغربي للمسجد، الذي تسيطر عليه شرطة الاحتلال، تحت حماية وبمرافقة عناصر من أمن الاحتلال.

وذكرت دائرة الأوقاف، التابعة لوزارة الأوقاف الأردنية، إن الاقتحامات جرت على شكل مجموعات.

وكانت 'جماعات يهودية متطرفة'، قد دعت إلى اقتحام المسجد بأعداد كبيرة، بمناسبة مرور 50 عاما على احتلال إسرائيل للقدس الشرقية في العام 1967 الذي يصادف اليوم، بالتقويم العبري.

وتستمر الاقتحامات حتى ما بعد صلاة الظهر.



شرطة الاحتلال تعتقل وتعتدي على حراس المسجد الأقصى

شرطة الاحتلال تعتقل وتعتدي على حراس المسجد الأقصى

شرطة الاحتلال تعتقل وتعتدي على حراس المسجد الأقصى