السلطة تقطع رواتب 47 نائبا من حماس بالضفة

السلطة تقطع رواتب 47 نائبا من حماس بالضفة

تواصل السلطة الفلسطينية قطع الرواتب عن عشرات الأسرى المحررين، إذ أعلن، اليوم الإثنين، عن قطع رواتب 47 نائبا بكتلة التغيير والإصلاح بالضفة الغربية.

وأكدت كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية أن السلطة قامت بقطع رواتب 47 نائبا من نواب حركة حماس في الضفة الغربية.

وأفادت الكتلة أن قطع رواتب نواب حماس في الضفة يأتي بعد قطع رواتب نواب حماس في غزة منذ عام 2007.

ويذكر أن السلطة قامت بالأمس بقطع رواتب 270 من الأسرى المحررين المبعدين لقطاع غزة، بالإضافة لاستمرار خصم 30% على كافة موظفي السلطة في غزة.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية كشفت مؤخرا عن جملة من المطالب الإسرائيلية والأميركية للسلطة الفلسطينية بهدف العودة إلى مفاوضات التسوية بينها قطع رواتب الأسرى.

وبحسب مكتب مركز إعلام الأسرى، فإن عشرات الأسرى المحررين تفاجئوا خلال توجههم لاستلام رواتبهم من البنوك العاملة في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة بقطع السلطة لرواتبهم.

وشجب هذا الإجراء، معتبرا أنه جاء "تلبية لضغوط الاحتلال بالدرجة الأولى"، واصفا إياه بعمل غير وطني وغير أخلاقي.

ودعا للتراجع عن هذه الخطوة، مشيرا إلى أنهم يدرسون تنفيذ خطوات بمشاركة الأسرى المحررين وعائلات الأسرى في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018