إصابات بالرصاص الحي بمواجهات مع الاحتلال بغزة

إصابات بالرصاص الحي بمواجهات مع الاحتلال بغزة

قالت مصادر إعلامية وشهود عيان إن شابًا على الأقل أصيب بالرصاص الحي الذي أطلقه جنود الاحتلال قرب موقع "ناحل عوز" على الشريط الحدودي شرق قطاع غزة، وأصيب العشرات بالاختناق بسبب قنابل الغاز المسيل للدموع التي أطلقت بكثافة، مساء اليوم الأحد.

وأفادت المصادر بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي المتمركزة في الأبراج العسكرية والدبابات بمحيط موقع "ناحل عوز" العسكري شرق مدينة غزة، وتحديدًا قرب مقبرة الشهداء شرق المدينة، أطلقت الرصاص الحي صوب مجموعة من الشبان والفتية، الذين اقتربوا من السياج الفاصل شرق المدينة، ما أدى إلى إصابة شاب على الأقل برصاصة في قدمه نقل إثرها إلى مستشفى الشفاء، ووصفت حالته بالمتوسطة، فيما أصيب آخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع.

وأضافت أن مواجهات اندلعت بين شبان وجنود الاحتلال شرق بلدة جباليا شمال القطاع، قرب السياج الفاصل شرق البلدة، ما أوقع إصابات بالاختناق في صفوف الشبان.

وبحسب تقارير إعلامية، اندلعت مواجهات على خطوط التماس شرق مخيم البريج وسط القطاع، ومدينة خان يونس، ورفح جنوب القطاع، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الأعيرة النارية وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب الشبان والفتية، الذين اقتربوا من الشريط الحدودي.

يذكر أن قوات الاحتلال تتعمد يوميا إطلاق النار صوب المواطنين والمزارعين في مناطق التماس، شمال وشرق القطاع.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018