قيادة حماس بغزة تتفقد المنطقة العازلة مع مصر

قيادة حماس بغزة تتفقد المنطقة العازلة مع مصر

تفقد قائد حركة حماس في غزة يحيى السنوار الخميس المنطقة الأمنية المحاذية للحدود مع مصر جنوبي القطاع، وتفقد المنطقة الأمنية على الشريط الحدودي والبالغ طولها نحو 13 كيلو مترًا بعمق 100 متر داخل الحدود الفلسطينية.

ورافق السنوار في جولته رئيس اللجنة الإدارية الحكومية في غزة عبد السلام صيام، إلى جانب رئيس قطاع الأمن اللواء توفيق أبو نعيم، وقائد قوات الأمن العام اللواء ركن حسين أبو عاذرة، وقائد قوات الأمن الوطني العميد نعيم الغول.

وبدأت الجولة الميدانية من محيط موقع كرم أبو سالم شرقًا إلى ساحل البحر غربًا تخللها تفقد العمال والمهندسين القائمين على إنشاء المنطقة الأمنية.

وتفقد قائد حماس في غزة طبيعة الإنجاز وفق الخطة الأمنية، وتحدث مع القائمين على المنطقة الأمنية عما إذا كانت عوائق تقف في طريق عملهم.

كما تجوّل السنوار على الأبراج العسكرية الجديدة التي أقامتها داخلية غزة على طول الحدود المصرية.

وتأتي هذه الزيارة لوضع الأخوة في قيادة حماس واللجنة الإدارية على ما تم من إجراءات وجهود في الأيام الماضية، واطلاعهم على الإمكانيات الموجودة لدينا".

 وقال رئيس قطاع الأمن اللواء توفيق أبو نعيم إن "ما نقوم به نقطة صغيرة في الخطة الأمنية التي وضعت لضبط الحدود"، مضيفًا "نحتاج لمزيد من الوقت والمعدات لاستكمال الجهد لأن العمل شاق".

وتمنى أن يتمكنوا قريبًا من إدخال المعدات والإمكانيات التي اتفقوا عليها مع المسؤولين المصريين، حتى يتمكنوا من تنفيذ الخطة وضبط الحدود بشكل يُلائم الحاجات الأمنية.

وأشار أبو نعيم إلى أنهم لم يتمكنوا من وضع الأسلاك الشائكة والكاميرات والإنارة، لأنها ليست متوفرة لديهم في قطاع غزة؛ وما يتم القيام به من عمليات تسوية وإقامة منطقة أمنية عازلة، هو وفق الإمكانيات والمعدات المتوفرة، التي تمت الاستعانة بها من البلديات ووزارة الأشغال.

وباشرت داخلية غزة أواخر حزيران /يونيو الماضي بإنشاء منطقة عازلة على الحدود الفلسطينية المصرية، بناءً على تفاهمات بين وفد حماس الذي زار القاهرة مؤخرًا ومسؤولين مصريين؛ فيما سمحت مصر بعبور كميات كبيرة من السولار لمحطة التوليد والمحطات الخاصة وفق تلك التفاهمات.  

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018