الجيش المصري يواصل تدمير الأنفاق على الحدود مع غزة

الجيش المصري يواصل تدمير الأنفاق على الحدود مع غزة
الجيش المصري يدمر الأنفاق مع قطاع غزة.( صورة من الأرشيف).

أعلن يواصل الجيش المصري تدمير شبكة الأنفاق على الحدود مع قطاع غزة المحاصر، وأعلن الجيش، اليوم الأحد، عن تدمير نفق على الشريط الحدودي مع القطاع.

وقال المتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، في بيان عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، "فيسبوك": "تمكنت قوات إنفاذ القانون بالجيش الثاني الميداني من اكتشاف وتدمير جسم نفق رئيسي على الشريط الحدودي بشمال سيناء"، دون تفاصيل.

وبهذا النفق يكون الجيش المصري قد دمر 42 نفقًا على الحدود مع قطاع غزة منذ كانون ثان/يناير الماضي، وفق إحصاء   رسمي.

وفي 19 تموز/يوليو الماضي، ذكرت إحصائية للجيش المصري أنه تم "اكتشاف وتدمير 40 فتحة نفق على الشريط الحدودي مع غزة، في محافظة شمال سيناء، وفي مطلع تموز أعلن الجيش المصري عن تدمير نفق أيضا في المنطقة ذاتها.

ومنذ تموز/يوليو 2013، شددت السلطات المصرية إجراءاتها الأمنية على حدودها البرية والبحرية مع قطاع غزة، حيث طالت تلك الإجراءات، حركة الأنفاق.

وبدأ الجيش منتصف أيلول/سبتمبر 2015، ضخ كميات كبيرة من مياه البحر على طول الشريط الحدودي، بهدف تدمير الأنفاق الممتدة أسفله، بالتوازي مع عمليات عسكرية تشهدها محافظة شمال سيناء ومدينة رفح المصرية ضد مسلحين تستهدف مقرات أمنية وعسكرية.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018