قطاع غزة: الاحتلال يوسع منطقة صيد الأسماك ولكن بشروط

قطاع غزة: الاحتلال يوسع منطقة صيد الأسماك ولكن بشروط
السفن الحربية لسلاح بحرية الاحتلال قبالة شواطئ غزة (من الأرشيف)

تنوي سلطات الاحتلال الإسرائيلي، بدءا من اليوم الأربعاء، توسيع مناطق صيد الأسماك المسموحة للفلسطينيين في قطاع غزة بزيادة تصل إلى 3 أميال بحرية، ولكن بشروط تتصل بالمكان والزمان.

يشار إلى أن إسرائيل كانت قد سمحت للصيادين الفلسطينيين بالصيد في منطقة لا تبعد عن 6 أميال بحرية من خط سواحل قطاع غزة.

وقرر منسق عمليات حكومة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 67، وقيادة الجنوب العسكرية في الجيش الإسرائيلي، وسلاح البحرية الإسرائيلية، توسيع منطقة الصيد من 6 أميال إلى 9 أميال بحرية.

وعلم أن توسيع منطقة الصيد يكون فقط في المنطقة الجنوبية من خط الساحل، وليس في كل المنطقة البحرية الموازية لقطاع غزة.

كما علم أن توسيع منطقة صيد الأسماك مسقوف زمنيا، بحيث لا يتجاوز كانون الأول/ ديسمبر.

وبحسب المتحدث باسم جيش الاحتلال فإن توسيع منطقة صيد الأسماك مشروط بأن "يحترم الصيادون الغزيون الاتفاق".

وأضاف أن الجيش لن يسمح بتجاوز المدى المسموح الذي تم الاتفاق عليه مع ممثلي نقابة الصيادين في غزة والارتباط الفلسطيني ومسؤولين في وزارة الزراعة الفلسطينية.

يذكر في هذا السياق أن قوات الاحتلال دأبت على إطلاق النار على مراكب الصيادين الفلسطينيين بذريعة خروجهم عن المساحة المسموح بها أو بهدف إبعادهم عن منطقة معينة. وفي أيار/مايو الفائت استشهد الصياد الفلسطيني محمد بكر بعد أن أصيب بنيران جيش الاحتلال.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018