مستوطنون يقتحمون الخليل والاحتلال يعتقل فتاة لحيازتها سكينا

 مستوطنون يقتحمون الخليل والاحتلال يعتقل فتاة لحيازتها سكينا
(أ.ف.ب.) أرشيف

أدى عشرات المستوطنين بعد ظهر اليوم السبت، شعائر تلمودية في أحد المباني القديمة بشارع بئر السّبع وسط مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة، بحراسة أمنية مشددة.

ويكرر المستوطنون اقتحام بيت أسفله مغارة، يقول عنها المستوطنين إنها قبر لما يسمى بـ"عتنائيل بن قناز".

كما واحتجزت قوة عسكرية للاحتلال الإسرائيلي، فتاة على حاجز عسكري قريب من المسجد الإبراهيمي في مدينة الخليل، تزامنا مع احتفالات واسعة للمستوطنين بما يسمّى بـ"عيد سارة" اليهودي في باحات المسجد الخارجية وأروقته الداخلية.

واحتجز جنود الاحتلال ربيحة محمد (19عاما) داخل الحاجز العسكري المسمى حاجز أبو الريش، بذريعة حيازتها سكينا، فيما تجمع عشرات المستوطنين  في محيط الحاجز العسكري بعد احتجاز الفتاة.

ومنذ ساعات الصباح، أغلقت قوات الاحتلال منطقة باب الزاوية وشارع بئر السبع المجاور وسط المدينة، تمهيدا لاقتحام عشرات المستوطنين بيتا قديما يدعون أنه يحوي مقاما يهوديا.

وأوضح شهود من المكان أن المستوطنين دخلوا مشيا على الأقدام في طوابير إلى المنطقة، انطلاقا من حاجز شارع الشهداء القريب.

وأجبر جنود الاحتلال المواطنين على إغلاق محالهم التجارية في الشارع وإخلاء كافة المركبات الموجودة، كتمهيد لاقتحام عشرات المستوطنين المنطقة من جانب حاجز شارع الشهداء القريب.

وانتشر جيش الاحتلال في المنطقة، وأغلقها كاملة في وجه الحركة المروية، وحال دون حرية حركة المواطنين.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018