121 مستوطنا يقتحمون الأقصى بحراسة مشددة للاحتلال

 121 مستوطنا يقتحمون الأقصى بحراسة مشددة للاحتلال
(عرب 48)

اقتحم عشرات المستوطنين ن والطلاب اليهود صباح الأحد المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسة مشددة من قوات الاحتلال الخاصة التي أغلقت باب المغاربة، بعدما وفرت الحماية الكاملة للمتطرفين المقتحمين بدءً من دخولهم عبر الباب ذاته، وخروجًا من باب السلسلة.

وحسب مسؤول العلاقات العامة والإعلام بدائرة الأوقاف الإسلامية فراس الدبس، فإن 86 مستوطنا و35 طالبا يهوديا اقتحموا المسجد الأقصى خلال الفترة الصباحية، ونظموا جولات استفزازية في باحاته.

وأوضح أن المستوطنين تلقوا خلال الاقتحام شروحات عن "الهيكل" المزعوم ومعالمه، فيما حاول بعضهم أداء طقوس تلمودية بالقرب من باب الرحمة في المنطقة الشرقية للمسجد، لافتا إلى أن 1120 سائحا أجنبيا اقتحموا المسجد أيضا.

وفي السياق، تناول طلاب يهود طعام الإفطار قرب المصلى المرواني بالمسجد.

وتواصل شرطة الاحتلال التضييق على المصلين أثناء دخولهم للأقصى، وتدقق في هوياتهم الشخصية، وتحتجز بعضها عند الأبواب، فيما لا تسمح لحراس المسجد الاقتراب من المستوطنين لمسافة تصل نحو 100 متر، ما عدا حارس واحد.

ويتعرض المسجد الأقصى يوميا، عدا الجمعة والسبت، لسلسلة اقتحامات متطرفة خلال الفترتين الصباحية وما بعد الظهر، في محاولة لفرض مخطط التقسيم الزماني والمكاني للمسجد.

وشهدت الفترة الواقعة ما بين العاشر وحتى الـ 16 من تشرين ثاني/ نوفمبر الجاري، اقتحام 476 مستوطنا للأقصى.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018