تواصل مسيرات الزحف وعباس يعلن السبت يوم حداد وطني

تواصل مسيرات الزحف وعباس يعلن السبت يوم حداد وطني
(عرب 48)

قرر رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، مساء اليوم الجمعة، اعتبار يوم غد السبت يوم حداد وطني على أرواح الشهداء الذين ارتقوا اليوم خلال المسيرات التي خرجت إحياء للذكرى الـ42 ليوم الأرض، وحمل سلطات الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن أرواح الشهداء الذين ارتقوا اليوم بنيران جيش الاحتلال في المسيرات السلمية الشعبية.

وطالب الأمم المتحدة على توفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني الأعزل،لافتا إلى أن ارتقاء عدد بير من الشهداء اليوم يؤكد ضرورة تدخل المجتمع الدولي لحماية الشعب الفلسطيني.

وقال إن سقوط العدد الكبير من الشهداء والجرحى في مظاهرات شعبية سليمة يؤكد وجوب نؤكد لكم مرة أخرى ان رسالتنا في القمة العربية القادمة ستكون واضحة وهي التمسك بالثوابت الوطنية التي ضحى من اجلها شعبنا وامتنا العربية واحرار العالم على مر السنوات الماضية وصولا لإقامة دولتنا المستقلة.

وكلف عباس، مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور باتخاذ الإجراءات الفورية اللازمة لطلب الحماية الدولية للشعب الفلسطيني.

وقال السفير منصور، "بناء على تعليمات سيادة الرئيس محمود عباس، قمنا بإجراء الاتصالات اللازمة مع مجلس الأمن الدولي حتى يتحمل مسؤولياته لتوفير الحماية للسكان المدنيين من بطش جيش الاحتلال الإسرائيلي".

إلى ذلك، أعلن المتحدث الرسمي باسم حكومة الوفاق الوطني يوسف المحمود مساء اليوم الجمعة، عن قرار الحكومة الإضراب وتعطيل كافة المدارس والجامعات وكافة مؤسسات الوطن والدوائر الحكومية والخاصة التي تعمل يوم غد السبت.

وجاء قرار الحكومة التزاما بقرار الرئيس محمود عباس الذي أعلن فيه عن الحداد الوطني العام على أرواح الشهداء الذين ارتقوا الْيَوْمَ الجمعة خلال أحياء ذكرى يوم الأرض، خلال فعاليات مسيرة العودة الكبرى في قطاع غزة المحاصر.

واستشهد 16 مواطنا في قطاع غزة اليوم وأصيب ما يزيد عن 1416 آخرين بقصف ورصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي، فيما أصيب العشرات برصاص الاحتلال بمواجهات في الضفة الغربية المحتلة.

وخرج عشرات آلاف الفلسطينيين استجابة لدعوات تنظيم مسيرة العودة الكبرى والتي بدأت اليوم وصولا ليوم 15 مايو المقبل ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني.

أعلنت الهيئة التنسيقية العليا لمسيرة العودة الكبرى مساء اليوم الجمعة انتهاء اليوم الأول من فعاليات مسيرة العودة الكبرى، داعيةً أبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس والداخل والشتات للمزيد من الانتفاض والمواجهة في وجه الاحتلال الإسرائيلي.

وقال رئيس اللجنة خالد البطش في مؤتمرٍ صحفي عقد شرق غزة مساء اليوم الجمعة إن هذا اليوم هو البداية وسنواصل الاعتصام والتظاهر وندعو جماهير شعبنا لذلك وصولا ليوم الزحف العظيم.

وأوضح أن يوم غدٍ السبت سيكون يوم الشهداء لمؤازرة ذوي الشهداء ودعم صمودهم، ولزيارة الجرحى.

ودعا البطش الجماهير للمشاركة في المسيرات والعودة إلى ساحات الاعتصام والتخييم في الأماكن المحددة.

كما دعا الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية ومؤسسات المجتمع الدولي للتحقيق في الجرائم التي ارتكبها الاحتلال بحق المواطنين العزل الذين تظاهروا سلميًا في مسيرة العودة.

وأكد البطش "نعلن للعالم أجمع أن حراكنا الشعبي هو تأكيد على تحركنا الشعبي الهادر قبر الى الابد صفقة القرن المشبوهة التي يقودها ترمب".

ولفت إلى أن الشعب الفلسطيني أكد اليوم عزمه واصراره على مواجهة كافة مشاريع تصفية القضية الفلسطينية.

وقال البطش إن "حراكنا الشعبي هو تأكيد على تحركنا الشعبي الهادر قبر الى الابد صفقة القرن المشبوهة التي يقودها ترمب"، مؤكدًا أن شعبنا اليوم عازم ومُصرّ على مواجهة كافة مشاريع تصفية القضية الفلسطينية.

وقال إن شعبنا أعلن أنه لا بديل عن حق العودة إلى فلسطين التاريخية مهما كلف من ثمن.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية