إصابة فلسطينيّين في غزة ومواجهات في جنين

إصابة فلسطينيّين في غزة ومواجهات في جنين
الاحتلال يقمع المتظاهرين بغزة (apa)

أُصيب شابان فلسطينيّان برصاص قنّاصة الاحتلال الإسرائيلي، وآخرون بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الإثنين، خلال مواجهات اندلعت قرب الشريط الحدودي شرق قطاع غزة.

وأُصيبَ شابٌ برصاصة في قدمه، أطلقها عليه جنود الاحتلال المتمركزون في أبراج المراقبة العسكرية على الشريط الحدودي شرق حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة، خلال تظاهرة سلمية في إطار فعاليات إحياء يوم الأرض قرب السياج الفاصل شرق المدينة.

وأكدت مصادر فلسطينيّة أنه تم نقل الشاب الجريح إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة لتلقي العلاج، وحالته وُصفت بالمتوسطة، فيما أُصيب آخرون بحالات اختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

كما أُصيب أحد الشبان بقنبلة غاز معدنية بشكل مباشر في جسده، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال شرق بلدة خزاعة شرق خان يونس، جنوب القطاع، نقل على إثرها إلى مستشفى ناصر لتلقي العلاج.

وتتواصل الاحتجاجات والتظاهرات في المناطق الحدودية بمشاركة العشرات من المواطنين والفعاليات الشعبية لليوم الرابع على التوالي في إطار فعاليات إحياء الذكرى الثانية والأربعين ليوم الأرض، على مقربة من الحدود الشرقية للقطاع.

وكان مئات المواطنين في خان يونس، شيعوا جثمان الشهيد فارس الرقب (29عاما)، الذي استشهد صباح اليوم، متأثرا بجروح أُصيب بها يوم الجمعة الماضي خلال مشاركته بمسيرة يوم الأرض شرق المدينة إلى مثواه الأخير.

على خطٍ موازٍ؛ اندلعت مواجهات في الصفة المغربية المُحتلّة مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، التي اقتحمت بلدة جبع جنوب جنين.

وأفادت مصادر فلسطينية بأن قوات الاحتلال نصبت حاجزا عسكريا على مدخل بلدة جبع في خطوة استفزازية، وشرع الجنود بتوقيف المركبات وتفتيشها والتدقيق في هويات راكبيها، ما تسبب باندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي أطلقت الغاز المسيل للدموع والأعيرة المطاطية.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018