انتشار أمني مكثف للقوات الاحتلال في القدس

انتشار أمني مكثف للقوات الاحتلال في القدس
(أ ب)

شهدت مدينة القدس المحتلة، اليوم الإثنين، حضورا أمنيا مكثفا لقوات الاحتلال الإسرائيلية في عدة مناطق، لتأمين احتفالات وصلوات المستوطنين، خلال عيد الفصح العبري.

وشهدت منطقة باب العامود، عناصر من وحدة "حرس الحدود" التابعة لشرطة الاحتلال، وضباط مخابرات وفرق الخيالة الإسرائيلية. كما كثفت شرطة الاحتلال الإسرائيلي دورياتها في منطقة باب الخليل وحي المصرارة، وشارع "رقم واحد" في المدينة.

وبدأ عشرات المستوطنين بالتوافد منذ ساعات الصباح إلى حائط البراق بالمسجد الأقصى، لأداء صلواتهم وطقوسهم التلمودية.

وكثفت الجماعات اليهودية من الاقتحامات لساحات المسجد الأقصى، واليوم الإثنين رابع أيام "الفصح العبري" اقتحم 244 مستوطنا ساحات الحرم بحراسة مشددة لقوات الاحتلال التي وفرت الحراسة والحماية للمقتحمين.

وتأتي هذه الاقتحامات في الوقت الذي يفرض الاحتلال قيودا وتشديدات على دخول الفلسطينيين للمسجد، وسط دعوات أطلقتها منظمات "الهيكل" المزعوم لتكثيف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى خلال أيام العيد.

من جهة ثانية، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم، 18 فلسطينيا عقب اقتحام عدة مناطق في القدس.

وأفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين، أمجد أبو عصب، بأن قوات الاحتلال اقتحمت فجر اليوم قرية العيساوية شمال شرقي القدس، وداهمت عددا من منازل الفلسطينيين. وبيّن أبو عصب، أن من بين المعتقلين 10 أطفال.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018