استشهاد شاب بنيران الاحتلال واعتقال 11 فلسطينيا

استشهاد شاب بنيران الاحتلال واعتقال 11 فلسطينيا
(فيسبوك)

استشهد سائق فلسطيني متأثرا بالجراح التي أصيب بها صباح اليوم الثلاثاء، حيث تعرضت مركبته لإطلاق النار من قبل قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي عند مستوطنة "آرئيل" المقامة على أراضي سكان محافظة نابلس بالضفة الغربية المحتلة.

وأطلق جنود الاحتلال النار على الشاب الذي يقود مركبة اصطدم بمحطة انتظار الحافلات قرب مستوطنة "ارئيل" قرب نابلس

وزعم جيش الاحتلال أن الشاب سار بسيارته مسرعا واصطدم بمحطة انتظار الحافلات قرب المستوطنة، دون وقوع إصابات بصفوفه أو بصفوف المستوطنين.

وأضافت وسائل إعلام إسرائيلية أن الشاب كان يحاول الفرار من قوات الاحتلال التي كانت تلاحقه، فيما لم تتضح بعد خلفية الحادث.

هذا ولم تعرف خلفية الحادث، إلا أن الاحتلال زعم بأن الحديث يدور عن عملية دهس، علما أن المعلومات أكدت بأن الحديث يدور عن اصطدام مركبة كان يقودها الشاب الفلسطيني بمحطة انتظار الحافلات..

إلى ذلك، شنت قوات الاحتلال فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم واعتقالات طالت نحو 11 مواطنا في مناطق مختلفة من الضفة الغربية المحتلة.

فقد، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان خلال عمليات دهم في قرى وبلدات شرق مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر فلسطينية أن قوة خاصة إسرائيلية اقتحمت قرية كفر مالك، أعقبها اقتحام دوريات عسكرية وشرعت باقتحام منازل وتفتيشها.

وأضافت المصادر أن الاحتلال اعتقل الشاب أحمد إبراهيم بعيرات والشاب خالد عمر طه، بعد أن قامت بتفتيش منزليهما وتخريب أثاث المنازل وجرى نقلهما إلى جهة مجهولة.

واندلعت مواجهات عنيفة في القرية، حيث أقدم الشبان على رشق الجيبات العسكرية بالحجارة وإغلاق الطرقات.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب باسم معطان بعد اقتحام منزل أسرته في قرية برقة شمال شرق المدينة.

واعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة شبان من بلدة قراوة بني حسان غرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفاد مواطنون أن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة وشنت حملات دهم وتفتيش في العديد من المنازل.

واعتقلت قوات الاحتلال كلا من عمير عمار عزيز مرعي، والطالب بجامعة البوليتكنيك راتب عبد الكريم عبد العزيز مرعي، وقتيبة راضي مرعي.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018