حماس تستهجن التطبيع والتصريحات المنادية بشرعية الاحتلال

حماس تستهجن التطبيع والتصريحات المنادية بشرعية الاحتلال
(أرشيف)

استهجنت حركة حماس تسارع وتيرة التصريحات والمواقف المنادية بشرعية الاحتلال على أرض فلسطين في سياق استرضاء قوى إقليمية على حساب الحق الفلسطيني، أو في إطار المناكفة بين الدول.

وقالت الحركة في تصريح صحفي، مساء الخميس، إن ذلك يأتي في ظل تسارع وتيرة جرائم الاحتلال وانتهاكاته اليومية بحق شعبنا الفلسطيني ومقدساته من خلال تهويد القدس وتوسيع الاستيطان في الضفة واستمرار الحصار على غزة، وقتل المدنيين العزل والأطفال بدم بارد.

وشددت حماس على موقفها الرافض لكل أشكال التطبيع مع إسرائيل على كل المستويات، لما لذلك من تداعيات خطيرة على شعبنا الفلسطيني وحقوقه التاريخية في أرضه ووطنه، وعلى وحدة وتماسك الأمة وشعوبها المناهضة لهذه السياسات.

كما طالبت بإنهاء كل أشكال التطبيع والتواصل مع إسرائيل، ومراجعة كل هذه السياسات والمواقف غير المنسجمة مع المزاج العام لشعوب الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم المساندين للحق الفلسطيني ولعدالة قضيته.

ودعت الحركة إلى ضرورة العمل على دعم الشعب الفلسطيني وإسناده وتعزيز صموده على أرضه واستمرار سياسة المقاطعة وعزل الكيان الصهيوني الذي يشكل خطراً على فلسطين والمنطقة بأسرها.