مواجهات بالضفة واعتقالات طالت قيادات من حماس

 مواجهات بالضفة واعتقالات طالت قيادات من حماس

شنت قوات جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، حملة دهم وتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية الضفة اعتقلت خلالها خمسة فلسطينيين، بزعم ضلوعهم في عمليات مقاومة ضد الاحتلال والمستوطنين.

وزعم جيش الاحتلال أن 5 فلسطينيين اعتقلوا فجرا من انحاء متفرقة من الضفة الغربية؛ بدعوى مشاركتهم في أعمال مقاومة ضد الجيش والمستوطنين.

شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال القيادي في حركة حماس المقعد عدنان حمارشة (52عامًا) بعد اقتحام منزله في بلدة يعبد بمدينة جنين.

وأفادت مصادر عائلية بأن قوة عسكرية إسرائيلية داهمت منزل القيادي حمارشة في يعبد جنوب غرب جنين وجرى اعتقاله واقتياده إلى منطقة مجهولة.

وأشارت إلى أن حمارشة أمضى أكثر من 10 سنوات في السجون الإسرائيلية، ويعتقل في سجونه إلى جانبه نجليه عمر وأنس منذ مدد متفاوتة.

وحملت عائلة حمارشة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن حياة وسلامة والدهم.

ففي بلدة بيت أمر شمال الخليل اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين، كما أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق جراء استنشاقهم للغاز المسيل للدموع خلال مواجهات اندلعت في البلدة.

وأفاد الناشط محمد عياد عوض، أن قوات الاحتلال داهمت مناطق الظهر والجلدة والمضابع وخلة العين في بيت أمر، واقتحم جنود منازل يوسف محمد أحمد العلامي وماجد أحمد جبريل الصليبي وقاموا بتفتيشها وتحطيم أثاثها.

وتم خلال ذلك اعتقال الفتى سليمان جودات سليمان بحر 17عاما وهو طالب في الثانوية العامة، والشاب ليث محمد محمود العلامي19عاما والشاب رامي إبراهيم خالد صبارنة 24عاما وهو أسير سابق، وتم تسليم الشاب حسن ماجد أحمد الصليبي 20 عاما بلاغا لمراجعة مخابرات الاحتلال في معسكر عصيون.

وخلال انسحاب قوات الاحتلال وقعت مواجهات مع الشبان، حيث أطلق جنود الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع أصيب على إثرها عدد من المواطنين بحالات اختناق تم علاجهم ميدانيا وقد تركزت المواجهات وسط البلدة بجانب المسجد القديم".

في غضون ذلك داهمت قوة من جيش الاحتلال منزلين بالخليل وسلمت مصعب الزغير ومحمد العويوي بلاغات لمراجعة مخابرات الاحتلال.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018