تشيلي تعلن دعمها لمساعي إقامة الدولة الفلسطينية

تشيلي تعلن دعمها لمساعي إقامة الدولة الفلسطينية
عباس وبينيرا (أ.ب)

أعلن الرئيس التشيلي، سيباستيان بينيرا، عن دعمه لمساعي لإقامة دولة فلسطينية "حرة ومستقلة وذات سيادة وتتمتع بحكم ذاتي"، خلال لقائه بالرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الذي يزور عددًا من دول أميركا اللاتينية.

وصرح بينيرا أن "فلسطين لديها الحق وأيضا الدعم من تشيلي بأن تكون دولة حرة ومستقلة وذات سيادة وتتمتع بحكم ذاتي، وللشعب الفلسطيني الحق في تقرير مصيره".

وأيدت تشيلي في العام 2011 انضمام فلسطين إلى منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة "يونسكو" وحصولها على وضع دولة مراقب في الأمم المتحدة خلال الولاية الرئاسية الأولى لبينيرا (2010-2014) والذي كان الرئيس التشيلي الأول الذي يزور رام الله.

كما كانت تشيلي الدولة الأولى التي تقيم ممثلية دبلوماسية لها لدى السلطة الفلسطينية في العام 1998 وهي تعترف رسميا بدولة فلسطين منذ كانون الثاني/ يناير 2011.

وكان عباس طلب، الإثنين، في فنزويلا من دول أميركا اللاتينية عدم نقل سفاراتها في إسرائيل إلى القدس على غرار ما تستعد الولايات المتحدة للقيام به.

وبعد الولايات المتحدة وغواتيمالا، أعلنت باراغواي، الأربعاء، أنها ستنقل سفارتها في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس..