حماس: القصف الإسرائيلي محاولة لمنع المشاركة في "مسيرات العودة"

حماس: القصف الإسرائيلي محاولة لمنع المشاركة في "مسيرات العودة"
(أ ب)

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن القصف الإسرائيلي لقطاع غزة، أمس السبت، "محاولة بائسة وفاشلة لمنع شعبنا المشاركة في مسيرات العودة الكبرى في 14 مايو/ أيار الجاري".

وجاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم الحركة، حازم قاسم، الذي قال: "رد شعبنا سيكون بالزحف المهيب يوم الإثنين القادم، مطالبا بحقوقه المشروعة ، محافظا على طابع المسيرات الجماهيري السلمي".

وفي وقت سابق اليوم، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، في بيان صدر عنه، أنه فجر نفقًا "هجوميًا" في منطقة معبر بيت حانون "إيرز" بين إسرائيل وقطاع غزة.

وقال إن النفق تابع لحركة "حماس"، مضيفًا "لقد تم إحباط مسار النفق من خلال غارة جوية لمقاتلات حربية".

ويقع معبر بيت حانون "إيرز" شمال قطاع غزة، ويتحكم الاحتلال الإسرائيلي بمرور الحمولات والمسافرين لأغراض إنسانية من خلاله.

ويتجمهر فلسطينيون، بشكل يومي، عند 5 نقاط قرب الحدود بين غزة وإسرائيل، في إطار مسيرات "العودة" التي بدأت منذ 30 آذار/ مارس الماضي، ومن المقرر أن تبلغ ذروتها في ذكرى "النكبة" (14و 15 مايو).

ويطالب المتظاهرون بعودة الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948.

ويقمع الاحتلال الإسرائيلي تلك الفعاليات السلمية بالقوة؛ ما أسفر عن استشهاد 51 فلسطينياً بينهم 6 أطفال، وإصابة الآلاف.