غزة تشيع شهداء "مليونية القدس"

 غزة تشيع شهداء "مليونية القدس"
(نشطاء)

شيعت جماهير غفيرة بعد ظهر اليوم السبت، جثامين شهداء "مليونية القدس" الذين استشهدوا، أمس الجمعة، برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، خلال مشاركتهم بفعاليات مسيرة العودة الكبرى على الأمني قطاع غزة.

والشهداء هم زياد جادالله عبد القادر البريم "25 عاما"، والطفل هيثم محمد خليل الجمل "15عاما" شرقي خانيونس، وعماد نبيل أبو درابي "26 عاما" شرقي جباليا، ويوسف الفصيح "29 عاما" شرق غزة.

وانطلقت جنازات الشهداء بعد صلاة الظهر، وصولًا إلى مقابر الشهداء كلًا في منطقته.

وتخلل مواكب التشييع هتافات للشهداء، داعية لانتقام لدماء الشهداء، واستمرار المسيرات السلمية على حدود قطاع غزة.

وانطلق موكب تشييع جثمان الشهيد الفتى هيثم الجمل "15 عاما" من المستشفى الأوروبي في خان يونس، لمنزل الشهيد الجمل بحي البرازيل الحدودي جنوبي رفح، لإلقاء نظرة الوادع عليه، ومن إلى مسجد بدر وسط المحافظة لأداء صلاة الجنازة عليه، قبل مواراته الثرى في مقبرة المدينة.

وردد المشيعون هتافات تستنكر جريمة قتل الفتى، وأخرى تطالب الفصائل الفلسطينية بالرد على جرائم إسرائيل.

واستشهد الفتى الجمل وثلاثة أخرين بنيران جيش الاحتلال أمس شرقي قطاع غزة، فيما أصيب نحو 618 فلسطينيا، بينما بلغت حصيلة الشهداء والمصابين منذ انطلاق مسيرات في الثلاثين من آذار/مارس 127 شهيدا، و14700مصابا.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018