الاحتلال يهدم ورشة بالقدس وجرافاته تتوغل بغزة

الاحتلال يهدم ورشة بالقدس وجرافاته تتوغل بغزة
(نشطاء)

هدمت جرافات بلدية الاحتلال بالقدس صباح اليوم الإثنين، ورشة لغسيل السيارات في حي واد قدوم جنوب المسجد الأقصى، كما تم مصادرة معداتها، فيما توغلت جرافات الاحتلال لمسافة محدودة شرقي محافظة خان يونس، بالتزامن مع إطلاق نار تجاه المزارعين شرقي محافظة رفح، جنوبي قطاع غزة، دون إصابات.

في القدس، أفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال حاصرت حي واد قدوم ومنعت المواطنين من التوافد للحي ومهدت الطريق ووفرت الحراسة لجرافات بلدية الاحتلال التي أقدمت على هدم ورشة لغسيل السيارات ومصادرة معداتها، حيث خلفت دمرا بالممتلكات والمكان قبل أن تنسحب.

وفي قطاع غزة، أفاد مواطنون بتوغل أربع جرافات وقرايدر وآلية هندسة تتبع لجيش الاحتلال، انطلاقا من بوابة "السناطي" شرقي بلدة عبسان الكبيرة شرقي خان يونس، مسافة نحو50مترا، وباشرت بعمليات تجريف؛ بإسناد من عدة آليات مدفعية وجيبات عسكرية تتمركز داخل السياج.

وقامت آلية الهندسة التي ترافقها قوة راجلة بوضع أسلاك شائكة على بعد أمتار من السياج الحدودي الفاصل مع الأراضي المحتلة، بعد سحبه عدة مرات من قبل المتظاهرين.

وتزامن التوغل مع إطلاق قنابل غاز من قبل جنود الاحتلال تجاه المزارعين في محيط منطقة صوفا شمالي شرقي محافظة رفح؛ دون إصابات.

في الضفة الغربية المحتلة، سلمت سلطات الاحتلال، إخطارا بوقف العمل في بناء منزل وبئر تجميع مياه الشرب، في منطقة الجوايا شرق مدينة يطا جنوب الخليل.

وقال منسق اللجان الوطنية والشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان جنوب الضفة الغربية، راتب الجبور، إن الاخطار سلم للمواطن عيسى حسن حسين الشواهين.

وأشار الى وجود أكثر من 10 إخطارات بالهدم ووقف العمل سلمت خلال الأشهر الماضية.

فيما توغلت جرافات الاحتلال لمسافة محدودة شرقي محافظة خان يونس، بالتزامن مع إطلاق نار تجاه المزارعين شرقي محافظة رفح، جنوبي قطاع غزة، دون إصابات.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018