الاحتلال يعتقل 10 فلسطينيين بالضفة

 الاحتلال يعتقل 10 فلسطينيين بالضفة
الاحتلال ينصب الحواجز بمحافظة نابلس (تصوير الجيش)

اعتقلت جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، 10 فلسطينيين بعمليات دعم وتفتيش بمحافظات الضفة الغربية المحتلة، كما تم مداهم العديد من المنازل وتفتيشها والتحقيق مع سكانها بزعم البحث عن مطلوبين.

وزعم جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام، بأن المعتقلين مطلوبون لجاهز المخابرات "الشاباك"، بشبهة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية لمناهضة الاحتلال والاستيطان، وجرى تحويلهم لدى الجهات المختصة بالمخابرات لاستكمال التحقيق.

في محافظة نابلس، أفاد مواطنون بأن قوات عسكرية معززة لجيش الاحتلال اقتحمت مدينة نابلس من عدة محاور، وانتشرت في عدة مواقع في رفيديا والجبل الشمالي وحي الضاحية، واعتقلت الشاب جبر الجيعان بعد مداهمة منزله.

وفي جنوب نابلس اقتحمت القوات بلدة بيتا جنوب نابلس، وانتشرت في العديد من الأحياء، وشنت حملة مداهمات للعديد من المنازل، واعتقلت خلالها الشبان نهاد ممدوح بني شمسة، وإبراهيم محمود عيسى داود، وليث باسم داود.

إلى ذلك، نصبت قوات الاحتلال العديد من الحواجز في محافظة نابلس، وذلك عقب إلقاء عبوة ناسفة، مساء الأحد، حيث قام الجنود بتفتيش السيارات والتدقيق في الهويات الشخصية للمسافرين وإخضاع العديد منهم للاستجواب.

كما اقتحمت بلدة عوريف جنوب المدينة، وداهمت منزل عائلة الشهيد عمير شحادة ومنزل شقيقه الأسير إبراهيم شحادة، وفتشتهما دون اعتقالات.

وفي شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال من جنين الأسير المحرر غانم عباهرة، ويوسف علي شواهنة، فيما اعتقلت من الخليل قيس نعمان، ومن رام الله طلحة مصطفى نخلة، ومن سلفيت الأسير المحرر بلال أبو عصبة.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018