في طولكرم... الزوجة قتلت زوجها المسن بالسم

في طولكرم... الزوجة قتلت زوجها المسن بالسم
(توضيحية)

كشفت الشرطة الفلسطينية النقاب عن ملابسات مقتل مواطن مسن (76 عاما) من مدينة طولكرم بالضفة الغربية المحتلة، حيث زعمت تحقيقات الشرطة أن الزوج قتل على يد زوجته، من خلال دس السم له بشراب البرتقال.

وحسب بيان صادر عن الناطق الإعلامي باسم الشرطة العقيد لؤي ارزيقات، إنه وبناء على بلاغ ورد لغرفة عمليات مديرية شرطة طولكرم حول وجود رجل وامرأه في حالة اختناق قبل عدة أيام بمنزلهما بضاحية ذنابة، وعلى الفور تحركت قوة من الشرطة، والمباحث العامة للمكان، وعند دخول المنزل تم مشاهدة جثة لشخص مسن متوفى على سرير، وتوجد مادة خضراء تخرج من فمه، وامرأة وهي زوجة المتوفى ملقاة على الأرض بحالة إغماء.

وتابع ارزيقات في بيانه: "تم نقل الزوجة إلى المستشفى، والتحفظ عليها، ومن خلال البحث والتحري داخل المنزل عثر على كأسين، توجد بهما مادة سائلة ذات رائحة كريهة، وعند تفتيش باقي المنزل، عثر على علب بلاستيكية لمبيدات حشرية في مخزن أسفل المنزل، وبمعاينة العبوات تطابقت مع المادة الموجودة في الكأسين الموجودين أمام سرير المتوفى".

وحسب التحقيقات الأولية وبعد التحفظ على الأدلة، ونقل الجثمان للطب العدلي لمعرفة سبب الوفاة، تبين إنها نتيجة لشرب مادة سامة، وبعد تماثل الزوجة للشفاء تم إحضارها لمديرية الشرطة، وسماع أقوالها.

وأوضح ارزيقات في بيانه أن الزوجة حاولت الإنكار، وبلحظة مواجهتها بالأدلة المضبوطة لدى فريق الأدلة الجنائية بالمباحث العامة اعترفت بقيامها بوضع المادة السامة في كأسين، وخلط أحدهما بمشروب عصير البرتقال مخططة لقتله.

وبعد تأكدها من شربه للكأس، ووفاته، أظهرت التحقيقات أن الزوجة حاولت الانتحار من خلال شربها من الكأس الآخر، ولم تستطع لشدة الرائحة الكريهة، فتظاهرت بالإغماء، حيث تم إحالتها مع المضبوطات للنيابة العامة، لاستكمال الإجراءات القانونية بحقها أصولا، حسب بيان الشرطة الفلسطينية. ‏

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018