القنصل الإسرائيلي بنيويورك يقتحم الأقصى والاحتلال يعتقل صحفيا

القنصل الإسرائيلي بنيويورك يقتحم الأقصى والاحتلال يعتقل صحفيا
الاحتلال يداهم واد الجوز ويعتقل الصحافي بيبرس (نشطاء)

اقتحم القنصل الإسرائيلي في نيويورك أوفير ديان، صباح اليوم الإثنين، ساحات المسجد الأقصى من باب المغاربة بمرافقة قوات معززة من شرطة الاحتلال التي وفرت الحماية لعشرات المستوطنين الذي رافقوا القنصل باقتحامه.

واقتحم ديان ساحات الحرم القدسي الشريف برفقة ابنته وزوجته ونشطاء من حركة "بيت همكداش" اليهودية، قائلا إن "المسجد الأقصى هو ملك للشعب اليهودي وسوف يكون في المستقبل الهيكل".

بالمقابل، فرضت قوت الاحتلال إجراءات مشددة على دخول الفلسطينيين للمسجد، واحتجزت هويات النساء على بعض أبواب المسجد.

وحسب دائرة الأوقاف، فإن نحو 90 مستوطنا اقتحموا ساحات المسجد الأقصى منذ صباح اليوم، وقاموا بجولات استفزازية بالساحات، فيما قام بعضهم تأدية طقوس تلمودية في الساحات.

وقامت قوات الاحتلال بإغلاق باب المغاربة بالمسجد الأقصى، بعد اقتحام مجموعات كبيرة من المستوطنين للمسجد بحراسة شرطة الاحتلال.

وفي سياق تضييق الاحتلال على المقدسيين، اقتحمت قوات معززة من الشرطة في واد الجوز، وقامت باعتقال الصحافي نادر بيبرس، وذلك بعد اقتحام منزله.

وفي الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال الصحافي إبراهيم الرنتيسي مراسل قناة "تي أر تي التركية.

وأتى اعتقل الصحافي إبراهيم الرنتيسي بعد اقتحام قرية رنتيس شمال غرب رام اللة ومداهمة منزله والعبث بمحتوياته.

باعتقال بيبرس، يصبح عدد الصحافيين المعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي 23 صحيفا، منهم 6 اعتقلوا خلال أسبوع.

 

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018