همجية الاحتلال في سلوان: هدم واعتقال واعتداء على نساء

همجية الاحتلال في سلوان: هدم واعتقال واعتداء على نساء
جنود الاحتلال في سلوان (وفا)

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، منشأة تجارية في حي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، واعتقلت عددا من الشبان، واعتدت على أطفال، وأصابت عدة نساء، بينهن ثلاث حوامل.

وعلم أنه بين المعتقلين أحمد سمرين عوض (46 عاما)، وعز سمرين (30 عاما)، وطارق الرويضي ( 23 عاما).

وقال مركز عين اللوزة الطبي إن هناك 7 إصابات نتيجة الضرب المبرح خلال تنفيذ عملية الهدم في حي عين اللوزة ببلدة سلوان، وبالاعتداء بغاز الفلفل والقنابل الصوتية الحارقة.

كما أشار المركز إلى إصابة ثلاث نساء حوامل، كُنّ في مراجعة طبية للمركز الطبي الملاصق للمنشأة المهدومة، ما استدعى نقلهن للعلاج الفوري.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من الشرطة والوحدات الخاصة برفقة طواقم وعمال بلدية الاحتلال في القدس وجرافة اقتحمت حي عين اللوزة ببلدة سلوان، وحاصرت منشأة تجارية وهي عبارة عن مطبعة واقتحمتها بعد تحطيم بابها الرئيسي بالجرافة، وشرعت بتفريغ بعض محتوياتها وباشرت الجرافات بعملية الهدم بحجة البناء دون ترخيص.

وأوضح مركز معلومات وادي حلوة/ سلوان، أن قوات الاحتلال خلال محاصرتها شارع عين اللوزة بالبلدة أغلقت الطريق ومنعت المشاة والسائقين من المرور والسير من خلاله، وبعد الانتهاء من عملية الهدم وخلال محاولة القوات الانسحاب من الموقع اعتدت على المتواجدين من النساء والفتية وكبار السن بالضرب والدفع لإخلاء المكان.

وأضاف المركز أن قوات الاحتلال ألقت القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية ورشت غاز الفلفل بصورة عشوائية في الحي، واستهدفت المركز الطبي "مركز عين اللوزة" وحاولت اقتحامه، واعتقلت ثلاثة أشخاص.

وعلم أن قوات الاحتلال اعتدت على الطواقم الطبية التي تواجدت في الميدان لتقديم الاسعافات الأولية للمصابين.

يذكر أن المنشأة التي هدمت بحجة عدم الترخيص هي مطبعة تعود لعائلة سمرين.

وونقل عن صاحب المطبعة، عز الدين سمرين، فإن شرطة الاحتلال وقواتها الخاصة اقتحمت مطبعته في حي عين اللوزة، وشرعت بهدمها، بحجة البناء دون ترخيص، مضيفا أنه كان قد استأجرالمحل الذي تملكه عائلة "صيام".

وأوضح أنّ طواقم بلدية الاحتلال في القدس كانت قد حضرت وصوّرت المطبعة قبل نحو شهرين، لتسلّم بعدها أمرًا بهدمها للعائلة، لكنّ عائلة صيام قامت عن طريق محاميها بتجميد قرار الهدم، وهو ما أكّده سمرين، إلّا أنّ قوّات الهدم جاءت اليوم وهدمتها.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018