اعتقالات بالضفة والقدس وهدم 5 منازل بالولجة والخليل

اعتقالات بالضفة والقدس وهدم 5 منازل بالولجة والخليل
جرافات الهدم بحراسة قوات الاحتلال بالولجة (نشطاء)

هدمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الإثنين، 5 منازل وبركسات زراعية في الوجلة ويطا بالخليل، فيما اعتقل جنود الاحتلال عددا من الفلسطينيين خلال حملة دهم وتفتيش بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، خلالها تم الزعم بضبط أسلحة ووسائل قتالية تستعمل ضد الاحتلال والمستوطنين.

في قرية الولجة شمال محافظة بيت لحم، هدمت جرافات عسكرية للاحتلال، أربعة منازل بزعم البناء دون تراخيص.

وأتت عملية الهدم بعد ساعات من أمهال قاطنيها مغادرتها، كما هدمت الجرافات كرفانا زراعيا في ذات البلدة.

وتعود المنازل لمواطنين من عائلات الرازم، وأبو خيارة، وأبو التين، وحجاجلة.

واعتصم السكان بالولجة أمام منزل مهدد بالهدم في البلدة لمنع عملية هدمه، وسط احتشاد لقوات الاحتلال ومعدات الهدم في محيطه، قبل تفريقهم وتنفيذ عملية الهدم.

وقال رئيس المجلس القروية في الولجة خضر الأعرج، إن قوات الاحتلال هدمت منزلا يعود للمواطن خالد أبو خيارة في القرية، فيما حال اعتصام المواطنين داخل أحد المنازل من هدمه.

واعتدت قوات الاحتلال على المواطنين الذين تصدوا للجرافات وتم إخراجهم من المنازل التي تحصنوا بها تصديا للهدم، حيث أصيب عددا من الشبان بالرصاص المطاطي والاختناق جراء اعتداء الاحتلال على المواطنين.

وكانت محكمة الاحتلال قد أصدرت، مساء الأحد، قرارا بهدم أربعة منازل مأهولة بحجة البناء دون تراخيص، إذ أجبر هذا القرار بعض المواطنين على هدم منازلهم بعد إمهالهم لساعات قبل البدء بعمليات الهدم من قبل جنود الاحتلال.

في ساعات الليل، شرعت المواطنة حنان محمد الرازم بهدم منزلها بنفسها الواقع في منطقة عين جويزة، بعد التهديد من قبل الاحتلال لها وعبر إخطار سلم لها، يتضمن هدم منزلها وإذا لم تقم بذلك سيقومون بهدمه وتتحمل هي كافة التكاليف.

أما في منطقة مسافر يطا جنوب الخليل، هدمت جرافات الاحتلال بركسا وحمامين وغرفة سكنية يملكها المواطن يوسف أبو عرام في خربة قويويص.

كما هدمت في منطقة زويدين، حمامين وبركسا يستخدم لتصليح إطارات السيارات يعود للمواطن سلامه التيمين وشقيقه، بحسب ما أفاد منسق اللجان الشعبية والوطنية

أما على صعيد حملات الدهم والتفتيش، شن جيش الاحتلال فجر اليوم الإثنين، حملة اعتقالات ومداهمات في الضفة الغربية والقدس المحتلتين طالت عددا من المواطنين.

في بيت لحم، اندلعت مواجهات بين الشبان وجنود الاحتلال في مخيم بيت جبرين " العزة"، كما اقتحم جنود الاحتلال حي المطار مقابل مخيم قلنديا شمال القدس المحتلة.

وأفاد مواطنون أن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال في مدينة قلقيلية عقب اقتحام المدينة بأعداد كبيرة لتنفيذ عملية اعتقالات.

في شمال الضفة الغربية، اقتحمت قوات الاحتلال مخيم جنين واعتقلت الأسير المحرر خالد أبو زينة (57عاما) عقب تفتيش منزله، علما أن أبو زينة القيادي في حركة الجهاد الإسلامي قضى أكثر من عشر سنوات في سجون الاحتلال غالبيتها في الاعتقال الإداري وفتشته واعتقلته.

وفي ذات السياق، اقتحمت قوات ومخابرات الاحتلال بلدة سلوان، واعتقلت خمسة من أبناء البلدة.

وحسب مركز معلومات وادي حلوة- سلوان، فإن قوات الاحتلال اقتحمت عدة أحياء في بلدة سلوان وانتشرت فيها خاصة حي عين اللوزة والحارة الوسطى، بطن الهوى والبستان، ثم اقتحموا عدة منازل واعتقلوا خمسة شبان.

وأضاف المركز أن القوات اقتحمت منزل محافظ القدس عدنان غيث في حي الحارة الوسطى بالبلدة واعتقلت نجله عدي، كما اعتقلت مجدي عبيسان، علاء أبو تايه، علي أبو دياب، والشاب محمد غيث.

ملف خاص | الانتخابات المحلية 2018