الاحتلال يعتقل 13 فلسطينيا ويزعم ضبط أسلحة بالضفة

الاحتلال يعتقل 13 فلسطينيا ويزعم ضبط أسلحة بالضفة
الاحتلال يواصل الاعتقالات الليلية بالضفة (جيش الاحتلال)

اعتقال جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، 13 فلسطينيا خلال حملات دهم وتفتيش في مناطق مختلف بالضفة الغربية، بزعم ضلوعهم في أعمال مقاومة ضد قوات الاحتلال والمستوطنين، كما زعم ضبط أسلحة ووسائل قتالية استخدمت ضد الجيش.

وبحسب بيان صادر عن جيش الاحتلال الإسرائيلي، فإن جنوده اعتقلوا 13 شابا تنسب لهم شبهات حيازة أسلحة ووسائل قتالية والمشاركة في عمليات ضد الجنود والمستوطنين، وجرى تحويلهم للأجهزة الأمنية للتحقيق.

في محافظة رام الله، اقتحم جنود الاحتلال مخيم الجلزون واعتقلوا خمسة شبان بعد تفتيش منازلهم وإخضاع ذويهم لتحقيقات ميدانية، فيما أكد الأهالي أن الجنود صادروا أموالا من أحد المنازل.

وأفاد مواطنون، أن قوات عسكرية اقتحم المخيم وسط انتشار مكثف للجنود وتحليق طائرة مسيرة في سماء المخيم، حيث شرع الجنود باقتحام عدد من المنازل وتفتيشها والعبث بمحتوياتها، واعتقال خمسة شبان وهم: أنس محمد نخله، مصطفى محمد نخلة، عز الدين القاضي، ياسر النجار، ورائد البياري.

في شمال الضفة الغربية، اعتقل جنود الاحتلال أربعة شبان خلال مداهمات في مدينة جنين وبلدة يعبد في القضاء تخللها مواجهات.

وقال مواطنون إن مواجهات اندلعت في بلدة يعبد عقب اقتحام قوات الاحتلال للبلدة واعتقال 3 شبان هم: مناضل نفيعات ، ومحمد فتي الشيخ علي ويوسف مشارقة.

كما شددت قوات الاحتلال من إجراءاتها على حاجز دوتان العسكري المقام عند مدخل البلدة.

وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال الشاب شادي كمال خلال مداهمات في حي الجابريات في المدينة وفتشت العديد من المنازل.

أما في محافظة الخليل، اعتقل جنود الاحتلال الأسيرين المحررين مهند مرشد محمد زعاقيق ومحمد يوسف عوض، وأمضى كل واحد منهما عامين في سجون الاحتلال.