محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال العقيد جهاد الفقيه

محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال العقيد جهاد الفقيه
توضيحية (أ ب أ)

قال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير الفلسطيني، المحامي جواد بولس، مساء اليوم الأحد، إن المحكمة العسكرية التابعة للاحتلال في "عوفر" مددت اعتقال مدير مخابرات ضواحي القدس، العقيد جهاد الفقيه، حتى يوم الأربعاء الموافق 24 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

جهاد الفقيه

وأوضح بولس أن نيابة الاحتلال تتهم الفقيه بخطف مواطنين يحملون الهوية الإسرائيلية، والتحقيق معهم حول شبهات تتعلق بتسريب عقارات وأراض في القدس.

ولفت بولس إلى أن الفقيه أنكر جميع الشبهات الموجهة له خلال التحقيق، واعتبر أن اعتقاله هو اعتقال سياسي لا أكثر. 

وكانت قوة من جيش الاحتلال اعتقلت الفقيه يوم أمس من أمام حاجز نصبته له بالقرب من بلدة الجديرة. حيث أوقفت سيارته أثناء توجهه إلى عمله.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتقلت الفقيه على حاجز نصبته له قرب بلدة الجديرة شمال غرب القدس المحتلة، واقتادته إلى مركز تحقيق المسكوبية بالقدس المحتلة.