إصابات في قمع الاحتلال لمظاهرات في الضفة

إصابات في قمع الاحتلال لمظاهرات في الضفة
(أ ب أ)

أصيب 6 فلسطينيين بجراح، والعشرات بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في مواقع متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت المصادر بأن مواجهات اندلعت في بلدات المغير بمحافظة رام الله، وكفر قدوم غربي نابلس، استخدمت خلالها قوات الاحتلال الرصاص الحي والمطاطي، وقنابل الغاز المسيل للدموع. بدورهم، رشق المتظاهرون القوات بالحجارة وأحرقوا إطارات مطاطية.

وأشارت المصادر إلى أن المواجهات اندلعت إثر قمع الاحتلال مسيرات انطلقت عقب صلاة الجمعة، منددة بالاستيطان، وتفريقها بالقوة.

وقالت مصادر طبية فلسطينية، إنها نقلت مواطنين اثنين أصيبا بالرصاص الحي، وقدمت العلاج ميدانيا لأربعة مواطنين أصيبوا بالرصاص المطاطي، والعشرات بحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، في بلدة المغير.

بدوره قال منسق لجان المقاومة الشعبية في بلدة كفر قدوم، مراد إشتوي، إن الاحتلال الإسرائيلي هاجم المسيرة الأسبوعية مستخدما الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وأوضح أن عشرات المواطنين أصيبوا بحالات اختناق إثر استنشاق الغاز المسيل للدموع، تم معالجتهم ميدانيا.

وتنظم كل جمعة مسيرات مناهضة للاستيطان والجدار الفاصل في عدد من القرى والبلدات الفلسطينية.

وتشير تقديرات إسرائيلية وفلسطينية إلى وجود نحو 650 ألفا في مستوطنات الضفة والقدس الشرقية، يسكنون في 164 مستوطنة، و116 بؤرة استيطانية.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية