اعتقالات بالضفة طالت أسرى محررين

اعتقالات بالضفة طالت أسرى محررين

شن جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، حملة دهم وتفتيش بالضفة الغربية المحتلة تضمنها اعتقال العديد من المواطنين بينهم أسرى محررين، فيما زعم جيش الاحتلال ضبط أسلحة ووسائل قتالية.

 ووفقا لبيان جيش الاحتلال لوسائل الإعلام، فإن جنوده اعتقلوا 10 فلسطينيين جرى تحويلهم للتحقيق بشبهة حيازة وسائل قتالية والمشاركة في أعمال مقومة شعبية ضد المستوطنين وجيش الاحتلال.

 شمال الضفة الغربية، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال التي اقتحمت قرية فحمة قرب جنين دون أن يبلغ عن إصابات، فيما اقتحمت قوات الاحتلال مناطق مختلفة جنوب مدينة جنين واعتقلت ثلاثة أسرى محررين وفتشت منازلهم.

وطالت الاعتقالات القيادي في حركة الجهاد خضر عدنان عقب تفتيش منزله في عرابة، كما اعتقل الجنود طارق قعدان أيضا في عرابة وكلاهما أمضى سنوات طويلة في سجون الاحتلال وأفرج عنهما مؤخرا من سجون الاحتلال، كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب أحمد ملحم خلال مداهمات في بلدة كفر راعي وفتشت منزله.

 في بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب إيهاب عبد الله يوسف طقاطقة، بعد تفتيش منزل عائلته في بيت فجار، بينما في محافظة الخليل، زعم الجيش ضبط قطعة سلاح من نوع "كارلو" أثناء مداهمة منازل في بلدة بيت أمر.