القدس: إرجاء القرار بشأن مصلى باب الرحمة مدة أسبوع

القدس: إرجاء القرار بشأن مصلى باب الرحمة مدة أسبوع
(أ ب أ)

مددت محكمة الصلح في القدس، اليوم الثلاثاء، مدة أسبوع موعد إصدار القرار بشأن إغلاق مصلى باب الرحمة في الحرم المقدسي.

وعلم أن القاضية دوريت فاينشتاين أمهلت دائرة الأوقاف الإسلامية حتى الأحد لتقديم رده على طلب دولة الاحتلال، وإلا فإن المحكمة ستصدر قرارها بإغلاق المصلى، الذي يعتبر جزءا أصيلا من المسجد الأقصى.

وكانت شرطة الاحتلال قد قدمت، قبل أسبوعين، طلبا بإصدار أمر إغلاق للمصلى بزعم أنه "يستخدم لنشاطات إرهابية".

يشار إلى أن دائرة الأوقاف الإسلامية تمتنع مبدئيا عن التوجه إلى المحاكم الإسرائيلية في الشؤون ذات الصلة بالحرم المقدسي، حتى لا يصار إلى تفسير ذلك كاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الحرم.

وكان مجلس الأوقاف الاسلامية في القدس قد أعلن، الأسبوع الماضي، رفضه التعاطي مع المحكمة الاسرائيلية كونه لا صلاحية للقانون او المحاكم الإسرائيلية على المسجد الأقصى.

وسبق للمحكمة أن طلبت قبل أكثر من أسبوع من دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس توضيح موقفها بشأن طلب النيابة العامة الإسرائيلية إغلاق المصلى وإلا فإنها ستتخذ قرارا بإغلاقه.

ملف خاص | انتخابات الكنيست 2019