استنفار للاحتلال على حاجز حوارة بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن

استنفار للاحتلال على حاجز حوارة بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن
(وفا)

استنفر جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، جنوده عند حاجز حوارة العسكري جنوب نابلس بالضفة الغربية المحتلة، وذلك بعد محاولة فلسطيني تنفيذ عملية طعن ورشق مركبات المستوطنين بالحجارة والانسحاب من المكان.

ووفقا لشهود عيان، فإن جيش الاحتلال استنفر جنوده على حاجز حوارة بنابلس، بزعم إقدام شاب على رشق مركبات المستوطنين بالحجارة ومحاولة تنفيذ عملية طعن، حيث تمكن الشاب الهرب من منطقة الحاجز، فيما شرع جنود الاحتلال بمطاردته.

وبلغ عن إصابة مستوطن بجروح طفيفة بعد رشق مركبته بالحجارة قرب الحاجز.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية