اعتقال 22 فلسطينيا بالضفة واعتداءات للمستوطنين بالخليل

اعتقال 22 فلسطينيا بالضفة واعتداءات للمستوطنين بالخليل
الاحتلال يواصل الاقتحامات الليلية بالضفة (جيش الاحتلال)

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الإثنين، 22 فلسطينيا بحملة دهم وتفتيش في الضفة الغربية المحتلة، فيما واصلت مجموعات من المستوطنين تنفيذ اعتداءات على الفلسطينيين في الخليل.

وقال جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام، إن جنوده اعتقلوا 22 فلسطينيا جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجيش الاحتلال.

 في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة مواطنين عقب اقتحام منازلهم، وهم: يوسف أحمد حمدان العلامي، وأراد محمد حسين جعفر عادي، وأحمد كريم محمد اخليل.

كما فتشت قوات الاحتلال عدة منازل وسط عمليات استفزاز للمواطنين. ففي جنوب الخليل، اعتقلت قوة عسكرية للاحتلال لمواطن، إضافة إلى تفتيش منزلي شقيقين من عائلة أبو سنينة قرب مفترق طارق بن زياد.

إلى جانب اقتحامات جيش الاحتلال، هاجم مستوطنون، عمال بناء ومواطنين في حي تل ارميدة بالخليل.

وقال شهود عيان إن عددا من مستوطني "رمات يشاي" و"بيت هداسا" هاجموا تحت حماية قوات الاحتلال، عمال بناء أثناء تشييدهم جدارا قرب منزل لعائلة أبو عيشة ما ألحق خرابا بالجدار، كما هاجموا عددا من المواطنين من العائلات التي تقطن المنطقة وحاولوا الاعتداء عليهم.

إلى ذلك، واصل جيش الاحتلال اقتحاماتها لمحافظات الضفة، ففي محافظة بيت لحم، شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في بلدة تقوع طالت سبعة مواطنين، هم: يزن ماجد العمور، خليل داود أبو مفرح، زكي محمود العمور، عاهد محمد العمور ووالده، فايز موسى العمور، موسى محمود العمور وأمين علي جبرين بعد اقتحام منازلهم وتفتيشها واعبث بمحتوياتها.

أما في شمال الضفة الغربية، اقتحمت قوات الاحتلال مدينة جنين وانتشرت على شارع الناصرة عقب إلقاء عبوة محلية الصنع على معبر الجلمة شمال جنين.

وقال شهود عيان إن جنود الاحتلال انتشروا على الطريق بين الجلمة وجنين ونصبوا حواجز ومشطوا المنطقة، فيما تم إلقاء عبوة محلية الصنع على الحاجز أعقبه إطلاق نار من قبل جنود الاحتلال.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية