اعتقالات بالضفة والاحتلال يجبر مقدسيا على هدم منزله

اعتقالات بالضفة والاحتلال يجبر مقدسيا على هدم منزله
(أرشيف)

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، 9 فلسطينيين بمناطق مختلفة بالضفة الغربية، فيما أجبرت بلدية الاحتلال مقدسيا على هدم العمارة السكنية التابعة للعائلة بحجة البناء دون تراخيص.

وقال جيش الاحتلال في بيانه لوسائل الإعلام إن جنود اعتقلوا 9 فلسطينيين خلال اقتحامات بالغربية، وجرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وجيش الاحتلال.

وشرع الشقيقان باسل وحاتم العباسي، بساعات الليل، بهدم بنايتهما الكائنة في حي عين اللوزة ببلدة سلوان، بأيديهم، بعد قرار من بلدية الاحتلال بالقدس، حسب ما أفاد مركز معلومات وادي حلوة في سلوان.

وأصدرت بلدية الاحتلال قرارا يلزم عائلة العباسي بهدم بنايتهما ذاتيا، وتنتهي المهلة مساء اليوم، وفي حال عدم تنفيذ القرار ستقوم جرافاتها بذلك، وعلى العائلة دفع أجرة وتكاليف الهدم، مما اجبر العائلة على الهدم لتجنب التكاليف التي تفرضها بلدية الاحتلال.

وأوضحت عائلة العباسي أن البناية لا تزال قيد الإنشاء، حيث شرعت ببنائها مطلع شهر أيار الماضي وتقوم بتجهيزها للانتقال والعيش فيها، إلا أن بلدية الاحتلال أصدرت قبل أسبوع قرار الهدم ولم تمهل العائلة أي وقت لترخيصها.

وأضافت العائلة أن البناية مؤلفة من طابقين، مساحة كل طابق 170 مترا مربعا.

وعلى صعيد التضييق على المقدسيين، أبعدت شرطة الاحتلال، سبعة شبان مقدسيين عن المسجد الأقصى حتى الخميس المقبل، بعد الإفراج عنهم.

وشمل قرار الإبعاد الشبان: محمد شريفة، وأحمد أبو الهوى، وأيوب أبو الهوى، ومحمد مسودة، وعماد أبو اسنينة، ومحمد الشاويش، وحارس المسجد الأقصى خليل الترهوني.

واعتقلت قوات الاحتلال الشبان من منازلهم في المدينة المحتلة، أمس الإثنين، واشترطت إبعادهم للإفراج عنهم.

 

#يهودية إسرائيلية: بورتريه ثورة ثقافية