الأجهزة الأمنية للسلطة تعتقل 3 فلسطينيين بالضفة

الأجهزة الأمنية للسلطة تعتقل 3 فلسطينيين بالضفة
(وفا)

تواصل أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية حملة اعتقالاتها السياسية بحق المواطنين في الضفة الغربية، حيث اعتقلت 3 مواطنين بينهم طلبة ومحررون، فيما تواصل اعتقال آخرين دون أي سند قانوني.

ففي الخليل، اعتقلت أجهزة أمن السلطة الطالب في جامعة الخليل أنس يوسف الحسني بعد استدعائه للمقابلة صباح أمس.

إلى ذلك، اعتقل جهاز الأمن الوقائي في رام الله المواطن توفيق ثبتة بعد اقتحام منزله فجر اليوم.

وفي سياق متصل، اعتقل جهاز الأمن الوقائي في طولكرم الأسير المحرر والمعتقل السياسي السابق لعشرات المرات عزالدين فريحات، أثناء توجه إلى عمله صباح اليوم.

وفي سياق متصل، قال مهند كراجة، وهو محامي المعتقلة السياسية آلاء بشير، من قرية جينصافوط قرب قلقيلية، إنه وبعد الحصول على قرار من النيابة العامة في قلقيلية بزيارة المعتقلة السياسية آلاء بشير في المستشفى في قلقيلية "ذهبنا إلى المستشفى ولم نجدها".

وأضاف أنه ذهب أيضا إلى مكان توقيفها ولم يجدها، مؤكدا أن الأجهزة الأمنية أكدت له أنه تم نقلها إلى سجن في جنين شمال الضفة الغربية.

وأوضح كراجة أنه وللأسف لا يعلم عن وضعها الصحي شيئا، حيث كانت قد أعلنت عن الإضراب عن الطعام قبل ثمانية أيام.

يشار إلى أنه ولليوم الـ56 على التوالي يواصل وقائي السلطة في قلقيلية اعتقال المعلمة آلاء بشير من قرية جينصافوط قضاء قلقيلية.