اعتقال 16 فلسطينيا بالضفة ومصادرة مخرطتين بنابلس

 اعتقال 16 فلسطينيا بالضفة ومصادرة مخرطتين بنابلس
مصادرة معدات لمخرطتين بنابلس (جيش الاحتلال)

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، 16 فلسطينيا من مناطق مختلفة بالضفة الغربية، فيما تم مصادرة مخرطتين في نابلس بزعم استخدامها في تصنيع أسلحة ووسائل قتالية.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيانه لوسائل الإعلام إن جنوده اعتقلوا 16 شابا من الضفة الغربية جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية، وذلك بحاجة حيازة أسلحة ووسائل قتالية والمشاركة في أعمال مقاومة شعبية.

كما صادرت قوات الاحتلال مخرطتين بحجة استخدامها لإنتاج الوسائل القتالية والأسلحة في نابلس، بالإضافة إلى ذلك وخلال أعمال تمشيط بحثا عن وسائل قتالية في منطقتي نابلس وقلقيلية، تم ضبط سلاح من نوع M16 ومسدس وثلاث عبوات ناسفة محلية الصنع، بالإضافة إلى أنواع من الذخيرة، بحسب بيان جيش الاحتلال.

في محافظة الخليل اعتقلت قوات الاحتلال عضو المجلس التشريعي عزام نعمان سلهب، بعد اقتحام منزله في الحاووز الأول.

وقال شهود عيان إن قوة عسكرية للاحتلال اقتحمت المنزل وفتشته واعتقلت النائب سلهب.

وداهمت قوات الاحتلال منزل الأسير المحرَر إسماعيل حسين الحروب في قرية دير سامت بمدينة دورا، إضافة إلى اعتقال محمد محمود غنيمات من صوريف.

 أما في محافظة نابلس، اندلعت مواجهات في مخيم بلاطة وشارع القدس شرق نابلس بين الشبان وجنود الاحتلال، وتم اعتقال كل من عمر وديع وعطاف أبو ثابت من سكان المخيم.

 وداهم جنود الاحتلال منزل الأسير المحرر قتيبة عازم وفتشته في بلدة سبسطية.

وصادر جنود الاحتلال عدة مخرطة حدادة تعود للأسير المحرر محمد شرايعة، من مخيم بلاطة من منزله في دوار سالم.

وفي شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال مقداد أحمد نواهضة من منزله في منطقة أبو زريق داخل بلدة اليامون قضاء جنين، والأسير المُحرَر يحيى هنداوي من منزله في واد برقين، والشاب محمد عوني عبيد من منزله في قرية عنزا، والشاب غسان الأطرش من جنين.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"