الجبهة الشعبية تدعو لـ"تفعيل المقاومة المسلحة" ضدّ الاحتلال

الجبهة الشعبية تدعو لـ"تفعيل المقاومة المسلحة" ضدّ الاحتلال
من إحدى مسيرات الجبهة الشعبية (أ ب أ)

دعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، اليوم الجمعة، المقاومة الفلسطينية، إلى الاشتباك، مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، نصرة للقدس والمسجد الأقصى، مُطالِبةً بـ"تفعيل المقاومة المسلحة المنظمة على الأرض ضد جنود الاحتلال والمستوطنين والمستوطنات". 

وذكرت الجبهة أن "الوفاء لروح الشهداء باتخاذ مواقف وأفعال ترتقي إلى حجم هذه التضحيات التي وجهت رسائل قوية للجميع بأن طريق المقاومة هو الأنجح في التصدي للجرائم الصهيونية ضد مدينة القدس والأقصى والمقدسات"، وفق ما أوردت وكالة "الأناضول" للأنباء.

ودعت الجبهة "إلى ضرورة إجراء مراجعة وطنية جذرية شاملة حول الموقف مما يجري في القدس المحتلة، تنتج عنها بلورة برنامج نضالي ميداني لتعزيز صمود أهلنا في مدينة القدس". 

وكانت شرطة الاحتلال، يوم الأحد الماضي، والذي صادف أول أيام عيد الأضحى، قد سمحت لنحو ألف و336 مستوطنا باقتحام المسجد، ما فجر مواجهات بين المصلين وقوات الاحتلال.

يذكر أن يوم أمس الخميس، شهد استشهاد الفتى الفلسطيني نسيم أبو رومي وإصابة آخر بجراح حرجة، برصاص الاحتلال، قرب باب السلسلة في البلدة القديمة في القدس المحتلة، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن، فيما أصيب شرطي إسرائيلي بجراح وصفت بالطفيفة.

وأغلقت قوات الاحتلال بوابات البلدة القديمة والمؤدية إلى المسجد الأقصى، فيما اندلعت مواجهات في بلدة العيزرية ومختلف أحياء وبلدات القدس المحتلة، وأدى عشرات المقدسيين صلاتي المغرب والعشاء أمام أبواب المسجد الأقصى المبارك، بعد إغلاقه من قبل قوات الاحتلال، وسط دعوات مقدسية للرباط على أبوابه.