اعتقال ثلاثة مقدسيين وحارس من المسجد الأقصى

اعتقال ثلاثة مقدسيين وحارس من المسجد الأقصى
(أ ب)

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، حارسا من المسجد الأقصى، وثلاثة مواطنين خلال تواجدهم في محيط مصلى "باب الرحمة"، كما تم تمديد اعتقال ثلاثة حراس حتى يوم الأحد المقبل والإبعاد لشابين عن ساحات الحرم.

وأفاد المتحدث باسم دائرة الأوقاف بالقدس، فراس الدبس، بأن شرطة الاحتلال اعتقلت حارس المسجد الأقصى بدر الرجبي أثناء عمله في مصلى باب الرحمة، إضافة إلى اعتقال السيدتين: مدلين عيسى، وشفاء أبو غالية، والشاب حبيب أبو شوشة، قرب مصلى "باب الرحمة".

وكانت شرطة الاحتلال اعتقلت قبل عدة أيام الحارس عامر السلفيتي، ومددت المحكمة   توقيفه لمدة 7 أيام، بسبب تصويره شرطة الاحتلال خلال مصادرتها قواطع خشبية وخزانة أحذية من مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى، كما مددت المحكمة اعتقال الحارس أشرف أبو أرميله حتى يوم الأحد المقبل.

 وفي السياق ذاته، أفرجت سلطات الاحتلال، مساء الأربعاء، عن شابين مقدسيين بشرط إبعادهما عن مكان سكنهما في بلدة سلوان.

ووفقا لمركز معلومات وادي حلوة، فإن قاضي محكمة الصلح قرر الإفراج عن الشابين بهاء محمد أبو تاية، وعبد الرحمن فوزي أبو تاية، بشرط إبعادهما عن بلدة سلوان لمدة 8 أيام وكفالة مالية بقيمة 1000شيكل وكفالة طرف ثالث 5000 شيكل.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الشابين أبو تاية، يوم الثلاثاء، عقب اقتحام منزليهما في حي أبو تاية ببلدة سلوان، واقتادتهما إلى مركز التحقيق بالقدس المحتلة.

كما استدعت مخابرات الاحتلال الطفل محمد ياسر نجيب (10 أعوام) من القدس القديمة، للمرة الرابعة، حيث أبلغت والده عبر اتصال هاتفي بإحضاره لمراجعتها يوم الأحد المقبل في مركز تحقيق "القشلة".

الفعل الثقافيّ الفلسطينيّ في ظلّ كورونا | ملفّ