إصابات في اقتحام الاحتلال لمسجد في العيسوية

إصابات في اقتحام الاحتلال لمسجد في العيسوية
(فيسبوك)

أصيب عدد من المصلين الفلسطينيين بالاختناق مساء الخميس، إثر اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلية، مسجدًا في بلدة العيسوية شمال شرقي مدينة القدس المحتلة، وإطلاق القنابل المسيلة للدموع تجاههم.

وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اقتحمت مساء اليوم الخميس، مسجد "الأربعين" في بلدة العيسوية وأطلقت القنابل المسيلة للدموع تجاه المصلين داخل المسجد، ما أسفر عن إصابة عدد من المصلين، بينهم كبار بالسن، بالاختناق، حيث عولجوا ميدانيا.

وأوضحت وكالة الأنباء الفلسطينية (وفا) أن قوات الاحتلال جددت اقتحامها للعيسوية وداهمت مسجد الأربعين، وأطلقت القنابل المسيلة للدموع تجاه المصلين داخل المسجد ما أسفر عن إصابة 3 مصلين بالاختناق عولجوا ميدانيا.

وللشهر الثالث على التوالي، تتواصل اعتداءات واعتقالات يومية من جانب قوات الاحتلال الإسرائيلية لأهالي قرى وبلدات القدس، وفي مقدمتها قرية العيسوية.

وكثف الجيش الإسرائيلي اعتداءاته على القرية منذ أن استشهاد الشاب محمد سمير عبيد (20 عاما)، برصاص جندي إسرائيلي أطلق عليه من مسافة قريبة، في 27 حزيران/ يونيو الماضي، خلال قمع وقفة احتجاجية نظمها أهالي القرية، تنديدًا بالانتهاكات الإسرائيلية.

 

ملف خاص | من النكبة إلى "الصفقة"