جرحى باشتباكات خلال حملة لأمن السلطة بمخيم جنين

جرحى باشتباكات خلال حملة لأمن السلطة بمخيم جنين
(توضيحية - وفا)

أصيب خمسة من أفراد الأمن الوطني التابع للسلطة الفلسطينية، خلال اشتباكات وقعت عند منتصف الليل على إثر حملة أمنية في مخيم جنين شمالي الضفة الغربية المحتلة، لملاحقة مطلوبين.

ووفقا لمصدر أمني في السلطة، تم تحريك قوة مشتركة من الأجهزة الأمنية بواقع 8 دوريات أمن وطني وثلاث دوريات شرطة خاصة ودورية أمن وقائي ودورية استخبارات، لفرض الأمن والنظام داخل مخيم جنين، وذلك بعد قيام مسلحين بإطلاق النار أمام منزل، وعند وصول القوة للمكان قوبلت القوة بإلقاء الحجارة والأكواع المتفجرة ما أدى لإصابة عدد من عناصر الدوريات.

وقال شهود عيان إن قوة أمنية تعرضت لإطلاق النار في مخيم جنين، وذلك عقب اقتحامها له في إطار مداهمات بدأت في مناطق مختلفة من محافظة جنين لملاحقة مطلوبين.

وذكر مواطنون أن مجهولين ألقوا عبوات حارقة على القوة الأمنية ما أدى لإصابة خمسة من أفراد الأمن الوطني بجراح طفيفة، فيما اندلعت اشتباكات ومناوشات مع الشبان في بعض مناطق المخيم.

وعقب ذلك، تم تعزيز القوة بـ5 دوريات أخرى ونقل الإصابات للمستشفى للعلاج، وتم تأمين المستشفى الحكومي بقوة أخرى، وتم سحب القوة من المخيم لإعادة تشكيلها.

وتشهد جنين منذ أيام حملة أمنية للسلطة الفلسطينية، في إطار ملاحقة مطلوبين إثر حالات فلتان أمني عديدة راح ضحيتها عدد من المواطنين.