هدم منزل بطوباس ومصادرة أراض في بيت لحم

 هدم منزل بطوباس ومصادرة أراض في بيت لحم
(وفا)

 هدمت جرافات سلطات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم الأربعاء، منزلا قيد الإنشاء في محافظة طوباس، وذلك، بحجة البناء دون تراخيص.

وقال مواطنون إن جرافات عسكرية اقتحمت في ساعات الفجر قرية عاطوف الواقعة في سهل البقيعة بالأغوار، وحاصرت منزل المواطن خالد بني عودة وهدمته بحجة البناء دون تراخيص.

وأوضح مسؤول ملف الأغوار في محافظة طوباس، معتز بشارات، إن "جرافات الاحتلال هدمت منزلا من الباطون المسلح، قيد الإنشاء، مساحته 70 مترا مربعا، تعود ملكيته للمواطن خالد ناجي بني عودة، بحجة عدم الترخيص".

تجدر الإشارة إلى أن جميع منازل في القرية مهددة بالهدم أو سبق وهدمت عدة مرات أسوة بعديد تجمعات فلسطينية في منطقة الأغوار.

وواصلت سلطات الاحتلال وضع اليد على الأراضي الفلسطينيين، لأغراض التوسع الاستيطاني، وأصدرت السلطات أوامر عسكرية للاستيلاء على أراض وتمديد سريان قرار عسكري وتعديل حدود في محافظة بيت لحم، لأغراض عسكرية واستيطانية.

وقال مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان في بيت لحم حسن بريجية، إن "الإخطارات صدرت عن سلطات الاحتلال في مجمع "مستوطنات غوش عصيون"، وتم ذكر المناطق التي سيتم فيها الاستيلاء على الأرض دون أن تحدد المساحات".

وأوضح أن الاحتلال يعمل على سرقة الأرض وتسهيل الاستيطان عليها، موضحا أنه من بين الإخطارات يوجد مناطق مرفوع فيها قضايا تثبيت حدود كوشان طابو.

وبين مدير مكتب هيئة مقاومة الجدار والاستيطان أن الإخطارات شملت مدن بيت لحم، وبيت ساحور، وبيت جالا، وبلدات الخضر، وبيت فجار، وبتير، وقرى الجبعة، والولجة، والقبو وارطاس، وواد رحال، وواد النيص.