اعتقال 19 فلسطينيا بالضفة والقدس

اعتقال 19 فلسطينيا بالضفة والقدس
(أ.ب.)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، حملة دهم وتفتيشات في مناطق مختلفة بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، تخللها اعتقال عددا من الشبان.

ووفقا لجيش الاحتلال فإن جنوده اعتقلوا 4 شبان خلال حملة مداهمات واقتحامات بالضفة، حيث جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية ضد المستوطنين وقوات الاحتلال.

وتركزت حملة الاعتقالات في محافظة القدس، حيث اعتقلت شرطة الاحتلال 15 شابا من بلدة العيسوية، وسلمت سبعة آخرين بلاغات لمراجعة مخابراتها.

واقتحمت شرطة الاحتلال معززة بالوحدات الخاصة العيسوية، وداهمت عدة منازل وفتشتها وروعت سكانها.

واعتقلت قوات الاحتلال كل من: محمد إبراهيم عبيد، ومحمد مبتسم عبيد، ويزن بسام عبيد، ومحمد نائل عبيد، ومحمد وائل عبيد، وإلياس حسين عبيد، ومحمد وليد يوسف عبيد، وبشار أيمن عبيد، ومحمد عزيز عبيد، ورشدي بهائي عبيد، ونايف عصمت عبيد، ومحمود سعدي الرجبي، ومحمد أشرف أبو الحمص، وأحمد هيثم محمود، وإسماعيل سنقرط.

كما سلمت قوات الاحتلال، سبعة شبان بلاغات لمراجعة مخابراتها، وهم: معتصم حمزة عبيد، وحامد شفيق عبيد، ومحمد أيمن عبيد، ومحمد الفخوري، ومحمد هيثم محمود، ومحمد عوني عطية، وأمين عمر حامد.

وتتعرض العيسوية لحملة مسعورة من قبل سلطات الاحتلال، تتمثل في ملاحقة المواطنين والتجار وتنفيذ عمليات اقتحام واعتقال وهدم منازل ومنشآت.

إلى ذلك، واصلت قوات الاحتلال المداهمات في الضفة، حيث اعتقل جنود الاحتلال، طفلين من قرية دير نظام، وشابا من بلدة سلواد في محافظة رام الله.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اقتحمت قرية دير نظام واعتقلت الطفلين عبد الرحمن محمد صالح تميمي، ورامز محمد عبد الرحمن تميمي، بعد أن داهمت منزليهما.

كما اعتقلت قوات الاحتلال، الأسير المحرر مهند عبد الحليم شبراوي، بعد أن داهمت منزله في بلدة سلواد.

واعتقلت قوات الاحتلال، ناشطا في مجال المقاومة الشعبية على المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم.

وأفاد المنسق العام للمقاومة الشعبية، منذر عميرة، أن جنود الاحتلال اعتقلوا الناشط مازن العزة من سكان مخيم العزة شمال بيت لحم، عندما ذهب لتخليص نجله آدم من بين أيدي الجنود.

وذكر أن قوات الاحتلال أطلقت لاحقا آدم، وأبقت على والده رهن الاعتقال.

وفي شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال شابين عقب اقتحام منزلهما في مخيم جنين وسط مداهمات وتفتيش للمنازل.

وقال شهود عيان إن جنود الاحتلال اعتقلت الشقيقين صالح ومحمد أبو زينة وفتشوا منزلهما علما أنهما أبناء الأسير صالح أبو زينة المعتقل في سجون الاحتلال. كما انتشر جنود الاحتلال في شوارع المخيم لساعات.