الذكرى الـ55 لانطلاق حركة فتح: مهرجان ضخم بغزة

الذكرى الـ55 لانطلاق حركة فتح: مهرجان ضخم بغزة
(الأناضول)

شارك الآلاف من أنصار حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" في قطاع غزة اليوم، الأربعاء، في مهرجان، احتفالا بمرور 55 عاما على تأسيس الحركة.

وجدد عضو اللجنة المركزية للحركة، أحمد حلس، في كلمة خلال المهرجان، التأكيد على أن حركته جاهزة "للانتخابات التشريعية والرئاسية".

وقال: "هذا العام، هو عام الوحدة، وحركة فتح موحدة بشرعيتها وشرعية أطرها خلف الرئيس الفلسطيني محمود عباس".

وتابع: "فتح للجميع، لكن على قاعدة الالتزام بشرعية الإطار والقرار والقيادة، ودون ذلك ففتح ليست بحاجة لمن يتجاوزها، بل ستنبذ كل من يتصور أنها بدونه لا شيء".

وقال إن حركة "فتح" تسعى لإتمام الوحدة الوطنية، مضيفا "نريد وحدة تجمع فتح و(حركتا) حماس والجهاد، وفصائل منظمة التحرير، معركتنا مع الاحتلال وترامب تتطلب كل الجهود، ولا يجوز أن ندخر جزءا من طاقتنا".

(الأناضول)

من جانبه، قال عضو الهيئة القيادية العليا للحركة، يزيد الحويحي، في تصريح خاص لـ"الأناضول" إن "رسالتنا اليوم أن القيادة الفلسطينية وفتح جاهزة لكل القرارات التي تحمي الثورة والمستقبل الفلسطيني، ولن تثنينا القرارات الأميركية ضد القضية".

وتابع: "لن يكون هناك استقرار في المنطقة والعالم بدون القدس"، وأوضح أن "الوحدة الوطنية هي قرار استراتيجي وليست شعار لدى حركته، وأن فلسطين قادرة على احتواء الجميع".

واستكمل قائلاً: "أيادينا ممدودة للوحدة والاتفاق وحماية الشعب والمشروع الوطني".

وتحتفل حركة "فتح" في الأول من كانون ثاني/ يناير من كل عام، بذكرى تأسيسها في عام 1965، على يد قادة فلسطينيين، أبرزهم الرئيس الراحل ياسر عرفات.