مداهمات واعتقالات في الضفة

مداهمات واعتقالات في الضفة
مداهمات واقتحامات ليلية بالضفة (جيش الاحتلال)

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي حملات الدهم والتفتيش في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، وفجر اليوم الأربعاء، نفذت حملة اعتقالات طالت عددا من الفتية في الخليل، حيث جرى تحويلهم للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية بحجة المشاركة في أعمال مقاومة شعبية.

في شمال نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن محمد مخيمر من منزله عقب تخريب محتوياته، بعد أن اقتحمت بلدة بلدة سبسطية في ساعات الفجر الأولى، وداهمت عدة منازل وفتشتها.

بينما في محافظة بيت لحم، اعتدت قوات الاحتلال على أسير محرر من بيت جالا، بعد ساعات من الإفراج عنه من سجون الاحتلال.

وأفاد مدير جمعية الأسرى والمحررين محمد حميدة، بأن جنود الاحتلال المتمركزين على حاجز الكونتينر، أوقفوا مركبة كان فيها الأسير المحرر الفتى معروف احمد الأطرش (15 عاما)، بعد الإفراج عنه وقضائه لمحكوميته البالغة 8 أشهر، واعتدوا عليه بالضرب المبرح، قبل أن يفرجوا عنه.

أما في شمال الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال الصحافي يزن جعفر أبو صلاح، أثناء مروره عبر حاجز زعترة العسكري وهو عائد الى منزله في بلدة عرابة قضاء جنين.

في محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال ثلاثة فتية واستدعت اثنين آخرين، من مدينة الخليل.

وقال مكتب إعلام الأسرى إن قوات الاحتلال اعتقلت ثلاثة فتية محررين من المدينة الخليل، وهم: محسن محمد زعاقيق، ومالك عايش أبو مارية، وراشد بشار زعاقيق.

وأفاد أن الاحتلال سلم بلاغات لمراجعة المخابرات، للشابين محمد موسى عوض، وسعد عدنان أحمد زعاقيق.