إصابات جراء قمع مسيرة كفر قدوم الأسبوعبة

إصابات جراء قمع مسيرة كفر قدوم الأسبوعبة
(أرشيفية - وفا)

أصيب عدد من المواطنين، بينهم طفل وصحافي، اليوم الجمعة، جراء قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة قرية كفر قدوم الأسبوعية، المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ 18 عاما.

وأفاد مسؤول المقاومة الشعبية في القرية مراد شتيوي، لـ"وفا"، بأن قوات الاحتلال دفعت الصخور بواسطة جرافة كبيرة صوب مواطنين تواجدوا في إحدى المناطق المنحدرة، ما أدى لإصابة الطفل مؤمن مراد شتيوي (9 سنوات) جرى علاجه ميدانيا، ومصور تلفزيون فلسطين محمد عناية (28 عاما)، الذي نقل إلى مستشفى درويش نزال الحكومي بقلقيلية، حيث وصفت إصابته بالمتوسطة.

وأضاف شتيوي أن الاحتلال أطلق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق، جرى علاجهم ميدانيا.

ورفع المشاركون في المسيرة، التي خرجت تنديدا بـ"صفقة القرن"، الشعارات المنددة والرافضة لمخططات الإدارة الأميركية والاحتلال الإسرائيلي، والداعية إلى محاسبة قادة الاحتلال على جرائمهم بحق أبناء شعبنا.